معلومات عن الفيلم

يتم اختيار عميل القوات الخاصة البحرية السابق والمسجون حاليا داريوس ستون ليكون العميل الجديد في برنامج إعداد المقاتلين المميزين "تريبل إكس". بعد تدريبه يسافر داريوس إلى العاصمة واشنطون لتتبع حركة سرية منشقة عن الجيش الأمريكي تهدف لإسقاط الحكومة واغتيال الرئيس. يقود الحركة السرية وزير الدفاع وجنرال سابق في الجيش كان قائدا لداريوس من قبل وقت أن قام الأخير بتمرد ضده. والآن يصبح على المقاتل الخاص أن يتصدى وحده للمنظمة من أجل الحفاظ على الولايات المتحدة وحمايتها من الانهيار. بلغت ميزانية إنتاج الفيلم 113 مليون دولار، وجمع إيرادات بلغت 71 مليون دولار. نجوم العمل: آيس كيوب صامويل إل جاكسون ويليم دافوي