معلومات عن الفيلم

مرت 15 عامًا على آخر مشاركة لعارض الأزياء الرجالية ديريك زولاندر وصديقه وزميله هانسيل، ومنذ ذلك الحين تحولت حياتهما إلى الأسوأ. فقد انهارت مدرسة زولاندر للأطفال الذين لا يستطيعون القراءة جيدًا مما أدى إلى مقتل زوجته وإصابة هانسيل. ويأخذ ابن زولاندر والده بعيدا عن عالم الخدمات الاجتماعية، ويصبح كل من زولاندر وهانسيل منعزلين عن البشر، ويعيشان حياة الوحدة. ومع مقتل العديد من نجوم البوب يقوم الإنتربول بالتحقيق في مؤامرة اغتيال عدد من المشاهير، ويتم استدعاء و زولاندر و هانسيل للمساعدة في حل جرائم القتل. نجوم العمل: بن ستيلر(ديريك)، أوين ويلسون(هانسيل)، بينيلوبي كروز(فالنتينا) .