معلومات عن الفيلم

عندما يستيقظ أبوكاليبس، والذي كان يعبد كإله في مصر منذ فجر التاريخ، وهو أقوى متحول في التاريخ، والذي كان نائما لعشرات القرون يعلم ويرى كيف تحول العالم في غيابه، فيقرر تطهير الجنس البشري وإنشاء نظام عالمي جديد، ووضع نهاية لهذا العالم. فيقوم بتجنيد أربعة مسوخات قوية لمساعدته في تدمير الضعفاء، والآن تتوقف الفرصة الوحيدة لإنقاذ العالم على البروفيسور تشارلز كزافييه وفريق من المسوخين الصغار. الفيلم هو الثامن ضمن سلسلة أفلام " X-Men"، ووصلت أرباحه إلى حوالي 544 مليون دولار. نجوم العمل: جيمس ماكافوي (البروفيسور تشارلز)، مايكل فاسبندر(ماجنيتو)، جنيفر لورانس(ريفين).