معلومات عن الفيلم

في الستينيات، بجاكسون في الميسيسيبي، سكيتر فيلان فتاة من المجتمع الجنوبي، تخرجت لتوها من الجامعة،  ثم تعود الى ارض الوطن بعد العثور على وظيفة. حيث ستعمل  سكيتركاتبة عمود في صحيفة من الصحف المحلية، وعندما تصل البيت، تجد أن هناك مربية وخادمة للأسرة تدعى قسطنطين جيفرسون قد عينت. تنقلب حياة البلدة وحياة سكيتر رأسا على عقب عندما تقرر تأليف كتاب عن معاناة الخادمات السود وأسرارهن، وحاولت أن تقنع الفتيات بالحديث معها وفتح قلوبهن لها. بعد أن قضين حياتهن في خدمة البيوت الثرية، وسكيتر الآن تحاول تقديم المساعدة لهن، ويقدم الفيلم سرد لقصة كل منهن. نجوم العمل: إيما ستون (سكيتر فيلان)،  فيولا ديفيس (أيبلين كليرك)، اوكتافيا سبنسر(ميني جاكسون).