معلومات عن الفيلم

يروي الفيلم القصة الحقيقية التي حدثت في بطولة أمريكا المفتوحة للجولف عام 1913، التي أصر فيها الشاب الفقير فرانسيس أويمت على أن يخوض البطولة، ويلاقي مثله الأعلى النجم البريطاني هاري فاردون، رغم كل العقبات الاجتماعية. ومع العودة بالزمن، نكتشف أن هاري نفسه قد لاقى الأزمة نفسها تقريبًا في بداية حياته الرياضية؛ حين كان لاعبًا شديد الموهبة، لكن انتماءه إلى طبقة اجتماعية فقيرة كان حائلاً ضخمًا دون احترافه لعبة الجولف التي كانت مقتصرة على النبلاء البريطانيين. وفي الحكايتين المتوازيتين للبطلين الآتيين من زمنين مختلفين، نتابع حكاية مثيرة وممتعة لصراع رياضي وإنساني. نجوم العمل: شيا ليبوف ،ستيفن ديلان، إلياس كوتيس.