معلومات عن الفيلم

كان سيسيل جينيس ابنًا لأحد مستأجري الأرض الزراعية، والذي نشأ في عشرينيات القرن العشرين كخادم لأسرة بيضاء دمرته. وفي نهاية المطاف يعمل في أحد الفنادق بمنتهى الكفاءة والتميز، وفي الخمسينات من القرن العشرين يبتسم له الحظ ليصبح خادمًا في البيت الأبيض نفسه. وهناك يخدم سيسيل العديد من الرؤساء الأمريكيين على مر العقود، ويصبح سيسيل شاهداً سلبياً على تاريخ الولايات المتحدة الأمريكية، حيث يشهد أحداثاً مؤثرةً كحركة الحقوق المدنية الأمريكية، وحرب فيتنام وغيرها من الأحداث الكبرى. وبينما تعاني عائلته من مشاكل خاصة بها، تكافح زوجته غلوريا إدمانها، وتواجه مشكلة ابنها الأكبر المتحدي لويس الذي يسعى من أجل عالم عادل، ويجب على سيسيل أن يقرر ما إذا كان عليه أن يتخذ إجراءً بطريقته الخاصة. نجوم العمل: فورست ويتيكر(سيسيل جينيس)، أوبرا وينفري(جلوريا جاينز)، جون كوزاك(نيكسون)،