معلومات عنه

منذ إطلالتهم الأولى على مسرح Arabs Got Talentفيسادس حلقات تجارب الأداء، شكّلت موهبة فريق Sheyaab الكويتي محطّ إنتباه الجمهور العربي، وتصدّرت صوره وأخباره وسائل الإعلام العربي.الثلاثي الكويتي الطموح Merciego، Alejandro و Romeo وصل بإصراره إلى مرحلة النصف نهائيات بإجماع لجنة التحكيم وتأييد الجمهور العربي، وفي العرض المباشر الأول حصلوا على أعلى نسبة تصويت من الجمهور.يتطلّع Sheyaab إلى تسليط الضوء على فكرة أنّ للعجائز مواهب أيضاً وليس فقط لدى الشبان والأولاد، وهذا ما يُميّزهم عن غيرهم، وهم الذين يهتمون بالملابس، المكياج وتفاصيل العرض الذي يُقدّمونه.ويُضيف Alejandro: "رغم إننا تعبانين حيل، بس ما في يأس، ملتزمين تجاه موهبتنا وجمهورنا وسنُقدّم أفضل ما لدينا أمام الجمهور، رحلة الأربعة أشهر كانت كفيلة لنُطوّر أنفسنا ونعمل على تطوير المشاهد"، وقد مزجوا في العرض بين الكوميديا، الرقص والعزف على آلات مختلفة، وبالنسبة إليهم هذه هي الخلطة السرية للنجاح وهي تكمن من خلال المزج عفوياً بين هذه الإستعراضات الثلاثة.لجنة التحكيم التي أشادت بموهبتهم الفريدة وإبداعهم في تأدية المشهد وتكامل عناصره، أرادت أن ترى شيئاً جديداً ولا سيّما ناصر القصبي الذي كان أكيداً من أنّهم سيُفاجئونهم في العرض المباشر.ومع تأهل الثلاثي الكويتي إلى النهائيات، عليه إثبات نفسه والتفاني في إتقان مكوّنات المشهد التمثيلي، والتحدي اليوم يكمن في تقديم كوميديا جديدة مبنية على أسس واضحة حسب ما قال علي جابر.