معلومات عن الفيلم

يعيش المزارع ساراباجيت سينجا في إحدى قرى البنجاب الهندية، على الحدود الهندية الباكستانية، ويعمل بالأراضي الزراعية ليكفي احتياجاته. وفي ذات يوم يتجرع كأسين تدخلانه في حالة سكر وتجعلانه يعبر الحدود الهندية الباكستانية عن طريق الحطأ، ليتم القبض عليه من قبل الشرطة الباكتانية على أنه جاسوس هندي ويُحكم عليه بعقوبة الإعدام. يقضى ساراباجيت 22 عاماً في السجن بتهمة الإرهاب والتجسس، تعرض فيها للتعذيب الوحشي وفي نفس الوقت تستمر أخته بمحاولات لإظهار الحقيقة حتى مقتله بالسجن على أيدي سجناء آخرين. الفيلم مستند على قصة حقيقية، يحكم فيها بالإعدام على رجل هندي من قبل المحكمة العليا في باكستان سنة 1991، لإتهامه بالجاسوسية. نجوم العمل: رانديب هودا(ساراباجيت سينجا)، ايشواريا راي باتشان(دالبير كور)، ريشا تشادها(ساخبريت كور) .