معلومات عن الفيلم

يسكن هارفورد أمام منزل مهجور منذ عشرات السنين بعدما كان يسكنه مهندس عجوز كان يخطف أي شيء يقترب من سور منزله حتى ولو بطريق الصدفة. يلاحظ هارفورد من شرفته حجم الأشياء التي يبتلعها المنزل في ثوان معدودة دون أن يلاحظ أحد، فيكتشف أن المنزل لا يريد أكثر من إقامة وليمة على جثث أطفال الحي. مع اقتراب عيد القديسين؛ يجد الأطفال أن هذا المنزل هو المكان الأنسب للاحتفال، وللأسف فإن تحذيرات هارفورد لا تجد من يأخذها على محمل الجد سوى صديقه المقرب تشاودر وزميلتهما جيني، حينها يقرر الثلاثة أن يقوموا بمحاربة قوى الظلام بالمنزل قبل أن تزداد قوتها أكثر من اللازم. نجوم الفيلم: ميتشل موسو سام ليرنر سبينسر لوك