معلومات عن الفيلم

تعمل إيميلي جينكينز كناشطة اجتماعية تهتم بالمشكلات الأسرية وتعالج ضحاياها، لذلك تضع اهتمامها على فتاة في العاشرة من عمرها تدعى ليليث. تحاول إيميلي أن تحمي ليليث من تصرفات والديها المضطربة، وتخشى عليها من أن يقوما بإيذائها، وهو ما يكاد يتحول لكارثة عندما يحاول الوالدان حرق ابنتهما في الفرن المشتعل، لولا تدخل إيميلي لتنقذ الفتاة. يتم التفريق بين ليليث وأسرتها، وتكلف إيميلي بمصاحبتها ومحاولة إخراجها من الصدمة التي تعيشها بسبب ما فعله والداها فيها. ولكن ما لم تكن إيميلي تعرفه هو أن الأمر ليس بهذه البساطة، وأن الفتاة البريئة تحمل لعنة شيطانية قد تكون مبررا مناسبا لما كان أهلها يرغبون في فعله بها. نجوم العمل: رينيه زيلويغر أيان ماكشان جوديل فيرلاند برادلي كوبر