معلومات عنه

لم يكن يوسف فرج من مصر يعلم أنّ ذلك اليوم الذي رافق فيه والدته إلى عملها سيكون بداية لمشوارِ طويل له في عالم الغناء. فأثناء تواجده في أحد الأيّام مع والدته في مقرّ عملها، وهو بعمر الستّ سنوات فقط، أدّى يوسف أغنية بصوته فأدهش جميع زملائها في العمل لا سيّما الدّكتور أحمد ابراهيم الذي أٌذهل بأدائه. ومنذ ذلك الوقت، بدأ الدّكتور ابراهيم يشجّع أحمد على تطوير موهبته في الغناء بمساعدة مجموعة من الأصدقاء نذكر منهم المايسترو جمال مصطفى، الدكتور سليم سحّاب والأستاذ هاني شنودر. وفي سنّ السّادسة أيضًا، وقف يوسف للمرّة الأولى على المسرح، وهو مسرح السّامر وغنّى بمناسبة الإسراء والمعراج في العام 2011. ورغم تفضيله الموسيقى الشرقيّة، يدرس يوسف حاليًّا العزف على آلة غربيّة هي آلة التشيللو كما يدرس الغناء في المعهد الموسيقي. نجومه المفضّلون هم العندليب الراحل عبد الحليم حافظ والفنّان المصري تامر حسني. ولأنّ البرنامج سيحقّق شهرة وانتشارًا واسعين، قرّر يوسف أن يُشارك فيه ليحقّق بذلك أحد أكبر أحلامه.