معلومات عنها

مذيعة مصرية كانت بدايتها قوية في العمل الإعلامي، نجحت في فترة قياسية، متزوجة من الكاتب والسيناريست الشهير يوسف معاطي. بدأت منى الشرقاوي العمل في قناة راديو وتلفزيون العرب، وعلى عكس كل المذيعات بعد أربع سنوات تركت عملها وذهبت للعمل كمذيعة بالقناة الاولى بالتلفزيون المصري. تؤمن الإعلامية الشهيرة أن مهنة المذيع لا تعترف بالتخصص، لذلك لابد أن يكون مثل "الجوكر" الذي يلعب كل الأدوار، وتطبق منى الشرقاوي ذلك بشكل عملي، حيث قدمت مجموعة من مجموعة من البرامج المنوعة في مجالات مختلفة، برامج اطفال واسرة ومنوعات، بالاضافة الى البرامج الفنية والسياسية كما قامت بالتغطية التلفزيونية لعدة مهرجانات دولية، وهذا ساعدها كثيرا على تلوين إمكانياتها بحسب طبيعة البرامج. أما قصة زواجها من الكاتب يوسف معاطي فكانت غريبة نوعا، وتقول منى الشرقاوي إنهما تزوجا على الهواء، وتضيف: "تعرفت عليه لاول مرة عندما قدمت معه حلقة من برنامج "مساء الخير" بدلا من إحدى الزميلات، وبعد مرور 4 أشهر تلقيت منه مكالمة تهنئة على أحد برامجي، كنت وقتها على الهواء وفوجئت به يقول لي "تتزوجيني" هكذا بلا أي مقدمات ضحكت وكان الضحك هو علامة الرضا، وليس السكوت كما يقول المثل، وبعدها بشهر تم زواجنا". انقطعت منى الشرقاوي فترة عن التليفزيون بعد زواجها مباشرة، حيث رزقها الله بابنة أسمتها "هيا" وهذا ما كان دافعا أكبر للتفرع لأسرتها الصغيرة. الانقطاع المؤقت عن الإعلام لم يكن له تأثير سلبي على منى الشرقاوي، بالعكس، فقد تحولت إلى مشاهدة من الطراز الأول، كذلك علمها زوجها السيناريست والإعلامي المعروف أن تكون هادئة وبسيطة، وأصبح مستشارها الأول في كل برامجها.