معلومات عنها

قصّة مروى ناجي مع الغناء بدأت مع مدرّس الموسيقى في مرحلة التّعليم الإبتدائي، فهو قد اكتشف صوتها الجميل وشجّعها مع أهلها على الغناء. ولأنّها تبحث عن فرصتها الكبرى، تقدّمت إلى برنامج "أحلى صوت" لتكون لها عبره إطلالة إلى العالم العربي كلّه. تقضي أوقات فراغها بالرسم والسّباحة وكرة المضرب والأشغال اليدويّة. تحبّ الأغاني الطربيّة، وأم كلثوم، محمّد عبد الوهّاب وفيرو هم مثالها الأعلى في الفنّ. تعيش مروى في مصر وتعمل مغنّية في دار الأوبرا، وهذا ما يأخذ من وقتا حيّزاً كبيراً على صعيد التمارين والتحضيرات للحفلات المباشرة، وإختارت أن تنضمّ إلى تجارب الصوت وبس في The Voice- أحلى صوت بعد أن نضجت خبرتها الفنية. تعتبر مروى نفسها سفيرة الزمن الجميل في الفن في زمننا الحالي، هي التي إستطاعت كسر حاجز الكراسي والخوف في ثوانٍ معدودة من بدئها بأداء موال "برضاك".