معلومات عنه

منذ سنٍّ مبكرة، إختلط محمد هاشم بكبار فناني المملكة العربية السعودية والخليج من بينهم محمد عبده وعبدالله رشاد، ويعتبر مثاله الأعلى في الفن الراحل طلال مداح. إبن التسعةٍ والعشرين عاماً، قدّم حتى اليوم مجموعة أعمال وطنية وخاصة تركت أثراً كبيراً لدى من سمعها. اليوم ومن خلال مشاركته في The Voice- أحلى صوت. يُريد أن يثبت للجمهور أنّ ما فعله في السعودية سيكون له إنعكاس في كافة أنحاء الوطن العربي.يهوى محمد الفن الأصيل وحاول تقليد عدد كبير من الفنانين منذ الصغر، ليقف للمرّة الأولى على خشبة المسرح في الكويت عام 2008، ويجمع في رصيده عدداً من الأعمال الغنائية المشتركة مع عدد من الفنين من بينهم محمد عبده. الأمير سعود بن عبد المجيد، أطلق على محمد هاشم لقب "بلبل السعودية"، وهو اليوم يعمل على إيصال الفن السعودي والخليجي بشكلٍ عام إلى العالم العربي، معتبراً أنّه يُقدّم نمطاً غنائياً ندر وجوده على الساحة الفنية.في مرحلة الصوت وبس، نجح محمد هاشم في لفت إنتباه مدرّبين هما شيرين عبد الوهاب وصابر الرباعي، لينضمّ لاحقاً إلى فريق شيرين.