معلومات عنه

عصام الدين كمال توفيق الحضري، حارس المنتخب المصري، يلقب بالسد العالي، الحارس الوحيد في أفريقيا الفائز ببطولة الأمم الأفريقية لثلاث مرات متتالية وهو انجاز قاري لم يسبقه اليه أحد علي مر العصور. يعتبر وفقا للارقام والانجازات أفضل حارس مرمى في تاريخ مصر وأفريقيا حتي هذا الوقت؛ حيث حصد أكثر من 33 لقب و6 انجازات علي المستوي الشخصي لم يسبقه حارس مرمى من قبل، ويعد أكثر حراس مرمى منتخب مصر مشاركة في المباريات الدولية برصيد 139 مباراة نادي دمياط بدأ تميزه الكروي من خلال نادي دمياط المشارك في دوري الدرجة الثانية في مصر وكان سببا رئيسيا لتصعد ناديه إلى دوري الدرجة الأولى قبل أن يسعى النادي الأهلي لضمه لصفوف فريق كرة القدم. انضمامه للنادي الأهلي المصري انتقل الحضري رسميا لصفوف فريق النادي الأهلي لكرة القدم عام 1996 م ليكون الحارس الاحتياطي بعد الحارس اللامع آن ذاك أحمد شوبير وحارس منتخب مصر في ذلك الوقت أيضا. ولكن ذلك لم يمنعه من الاجتهاد ومواصلة التدريب والجد لاستغلال أول فرصة والتي كانت اللعب أمام المريخ بعد أقل من سنة واحدة إثر إصابة شوبير الذي اعتزل فيما بعد وحافظ الحضري على مكانه كحارس مرمى أساسي لدى النادي الأهلي. وبعد ذلك، واصل الحضري كسب الثقة والمكانة مع ناديه والذي كان له كبير الأثر في فوزه بدوري أبطال أفريقيا عام 2001 م ثم كلل هذا الإنجاز بهدف رائع في العام ذاته من ركلة حرة غير مباشرة من مسافة 80 متر في مرمى كايزر تشيفر الجنوب إفريقي في مسابقة كأس السوبر الإفريقية بعد أن لعبت الصدفة دورا كبيرا في دخول الكرة للهدف. وكان له دور مؤثر في فوز الأهلي بدوري ابطال أفريقيا 2005 و 2006 والحصول على الميدالية البرونزية في كأس العالم للاندية 2006 انضمامه لسيون السويسري أنضم الحضرى إلى نادي سيون السويسري عقب حصوله على بطاقة لعب مؤقتة من الفيفا عقب سفره لسويسرا لبدء مشواره الإحترافى دون موافقة النادى الأهلى الأمر الذي اثار انقسام شديد بين جماهير النادى العريق الذي غضب مجموعة منه لقرار الحضرى في حين التمس البعض له العذر لوصول الحضرى إلى سن الخامسة والثلاثين دون أن يخوض تجربة الاحتراف التي هو أهلُ لها بمستواه العالمي. وترددت الأخبار أن المدرب البرتغالى مانويل جوزيه كان الحافز الأساسي لرحيل الحضرى لتعنته معه طوال ثلاث سنوات سلبه فيها حقه المعنوى المتمثل في شارة كابتن الفريق بالإضافة إلى عصبية جوزيه الشديدة وقرارته القاسية ضده والتي طالب الحضرى بسببها الرحيل أكثر من مرة عن القلعة الحمراء منذ عام 2005 وألح في طلب الرحيل منذ هذا التاريخ. وكان الأهلى قد رفض مناقشة العرض السويسرى المقدم من نادى سيون بسبب ضعف المبلغ 400,000 دولار بالإضافة إلى نسبة 50% يحصل عليها النادى الأهلى في حال بيع عصام الحضرى إلى نادى أوروبى آخر. استند الحضرى إلى المادة 17 من لوائح الفيفا التي تتيح للاعب الذي تجاوز عمره الثامنة والعشرون ان يفسخ عقده من طرف واحد بشرط استيفائه مدة الحماية القانونية والمقدرة بعامين من تعاقده مع ناديه بشرط إبلاغه كتابيا برغبته في فسخ العقد قبل 15 يوما من تاريخ انتهاء الموسم الكروى. فرض الفيفا عقوبة علي الحضري قيمتها 900 ألف يورو والإيقاف لمدة 4 شهور بداية من أغسطس القادم ومنع سيون من قيد اي لاعب جديد لفترتين قيد متتالين نظرا للاضرار التي تسببوا فيها للنادي الاهلي ورحيل اللاعب في منتصف الموسم الكروي وبدون اذن ناديه. النادي الإسماعيلي ضم الإسماعيلي الحضرى من نادى سيون السويسرى بمبلغ 600 ألف يورو وشارك الحارس الدولي مع ناديه الجديد الملقب بالدراويش في موسم 2009\2010. نادي الزمالك انضم عصام الحضري حارس مرمى الإسماعيلي ومنتخب مصر بصفة رسمية لصفوف نادي الزمالك بعقد يمتد لثلاث سنوات موسم 2010-2011. نادي المريخ انضم الحضري بصفة رسمية لصفوف المريخ السوداني بعقد يمتد لعامين موسم 2010-2011 في فترة الانتقالات الشتوية. نادي الاتحاد السكندري بعد حل مشكلته مع إدارة نادي المريخ انتقل الحضري إلى الاتحاد السكندري بعقد انتقال في موسم الانتقالات الشتوية لموسمين ونصف بداية من موسم 2012 قبل ان يعود لصفوف المريخ مسيرته مع المنتخب انضم الحضري بسرعة إلى منتخب مصر الوطني، رغم أنه كان الحارس الثاني في صفوف المنتخب بعد نادر السيد لنحو أربع سنوات أخر. بعدها بدأ الحضري في حصد الجوائز وتحقيق الإنجازات مع منتخب مصر وأصبح الحارس الأساسي أيضا للمنتخب حتى وقتنا هذا حيث لعب مع المنتخب أكثر من 100 مباراة دولية كان أولها مع ليبيريا في 6 إبريل من عام 1997 م وهو بذلك سابع لاعب مصري يتم 100 مبارة مع المنتخب. ويعتبر الحضري الآن الحارس الأول في مصر فنيا وجماهيريا رغم ما شاب ذلك من أحداث سفره المفاجئ إلى سويسرا وترك الفريق في أزمة حراس المرمى التي يعاني منها حتى الآن ولكنه بعد أدائه المشرف الذي أظهره في كأس القارات في جنوب أفريقيا عام 2009 م حيث كان له أكبر الأثر في استحقاق منتخب مصر ولأول مرة الفوز على نظيره الإيطالي الذي دخل البطولة بصفته بطلا للعالم ثم مجهوده الرائع في مباراة المنتخب المصري مع منتخب أمريكا في نفس المجموعة، كل ذلك أدى لرغبة الجماهير في الاستمتاع بأداء هذا الرياضي المتميز في رفع فرص المنتخب المصري في الأعوام الباقية له على البساط الأخضر. تألق الحضري عندما لعب أمام بطل العالم المنتحب الإيطالي في بطولة كاس القارات التي انتهت بفوز أسطوري للمنتخب المصري 1 / صفر إنجازاته: مع المنتخب المصري: كأس الأمم الأفريقية لكرة القدم 1998 في بوركينا فاسو. كأس الأمم الأفريقية لكرة القدم 2006 في مصر. كأس الأمم الأفريقية لكرة القدم 2008 في غانا. كأس الأمم الأفريقية لكرة القدم 2010 في أنجولا. بطولة كرة القدم في دورة الألعاب العربية (2007) مع المنتخب العسكري: كأس العالم العسكرية عام 2001 مع منتخب مصر الاوليمبي: ذهبية دورة الألعاب الأفريقية 1995 مع الأهلى المصري: لقب الدوري المحلي 7 مرات كأس مصر: 4 مرات كأس السوبر المصري 2005 م من نادي إنبي. كأس السوبر المصري 2006 م من نادي إنبي. كأس السوبر المصري 2007 م من النادي الإسماعيلي. كأس السوبر المصري 2008 م من نادي الزمالك. دوري أبطال أفريقيا (2001 – 2005 - 2006) كأس السوبر الأفريقي( 2001 – 2005 – 2006) المركز الثالث في كأس العالم للأندية عام 2006 م في اليابان. مع نادي سيون السويسري كأس سويسرا 2009 مع نادي المريخ السودانى برونزيه سيكافا 2011 (تنزانيا) الدوري السوداني عام 2011 كأس السودان 2012