معلومات عنه

عبد العظيم الذهبي، كان أصغر الفنانين المصريّين في دار الأوبرا، ومن كثر عشقه للموسيقى نقلها إلى الأطفال الصغار من خلال تعليمهم أصول الغناء الأوبرالي. حائز على شهادة في الدراسات العليا في مجال الموسيقى العلاجية. إختار هذا النوع من الدراسة الموسيقية حتى يستطيع التأثير على الناس ويتواصل معهم عبر الموسيقى. يعزف على آلات موسيقية عديدة من بينها العود والبيانو.