معلومات عنه

كانت بدايته مع أكابر الترجي الرياضي التونسي في موسم (1986-1987)، إلا أنه لم يصبح الحارس الأساسي إلا في نهاية موسم (91-92)، بسبب منافسة الناصر شوشان والشيخ ساك. فاز بعدد كبير من الألقاب المحلية والدولية مع الترجي منها 4 كؤوس قارية والكأس الأفروآسياوية. انضم في عام 2001 إلى نادي جنوة الإيطالي، وظل هناك بضعة أشهر قبل أن يعود إلى الترجي، لعب مع الترجي إلى نهاية الموسم قبل أن يعتزل. في فبراير/شباط عام 2001 أوقف الاتحاد الإفريقي لكرة القدم "الكاف"، عن اللعب 7 أشهر بعد قيامه بضرب نفسه في نهائي دوري أبطال إفريقيا في غانا وتقديم الإصابة على أنها نتيجة اعتداء من الجماهير الغانية. شارك مع المنتخب التونسي في كأس أمم إفريقيا سنوات (1994، 1996، 2000، 2002)، وكأس العالم 1998، كما شارك في أولمبياد أطلنطا 1996، كأحد اللاعبين فوق 23 سنة. يشغل حاليا منصب المدير الرياضي في فريق الترجي. يعد شكري الواعر من أفضل حراس المنطقة العربية والعالم، والجميع يذكر حال الفريق التونسي في كأس العالم 1998 إذ كان القلعة الحصينة وهو يذود عن المرمى التونسي، لدرجة أننا شعرنا أن بعض الفرق قد لعبت ضد شكري الواعر فقط وليس ضد الفريق التونسي، كأنه كان في الملعب لوحده. حاز على لقب أفضل حارس في الدور الأول لمونديال 1998، ودخل فريق نجوم العالم كحارس ثاني.