معلومات عنها

ليست كباقى نجوم هوليوود، تملك مواقف فى الحياة وأراء ومسيره بعيدة عن الصخب المعهود الذى يصاحب المشاهير عادة، رايتشل ماك آدامز تصنع صخب وشهرة من نوع آخر، الممثلة التى تملك من العمر 37 عام بدأت مشوارها الفنى أحترافيا منذ 14 عام فقط، وهى بداية قد تبدو متأخرة أذا ما قارنا بينها وبين ممثلات آخريات يقاربنها فى العمر، لكن طوال الـ14 عام كانت أختياراتها موفقه إلى حد كبير ضمنت لها انتشار واسع وشهرة كبيرة، وفى نفس الوقت نوعت بين ما تقدمه فلم تقف عند فئة بعينها كالدرما الرومانسية التى حققت لها شهرة عالمية واسعة بعد خامس أفلامها "The Note Book" بل ذهبت للكوميديا والسياسية، والغموض أيضا. ميل رايتشل للتمثيل بدء منذ أن كانت فى السابعة، شاركت فى معسكرات صيفية تنمى موهبه التمثيل، وفى عمر الـ12، انتسبت لمسرح الطفل، الهمها أثنان من مدرسيها فيما بعد ان تدرس المسرح فى الجامعة، لتتخرج من جامعة "يورك" بعد دراسة أمتدت لأربع سنوات عام 2001، لتبدأ بشكل أحترافى مسيرتها، بشكل محلى فى البداية، وبعدها وفى اقل من عام وجدت سبيلًا لهوليود من خلال فيلم "The Hot Chick"، وبعده دورها فى "Mean Girls" الذى لفت لها الأنظار، ولم تترك بعدهم مجالا الا واستثمرت فيه موهبتها سواء كان تليفزيون أو سينما مستقله إلى جانب أفلام الإنتاج المتوسط والضخم فى ستوديوهات هوليوود. رايتشل ممثلة ولدت لتكون كبيرة، استغلت سنوات طفولتها ومراهقتها فى تكوين خبرتها كممثلة، لذلك لم تحتاج الكثير من الوقت لتحديد أختياراتها، فى وقت قياسى أصبحت نجمة ربما تكون عالمية أكثر منها تنتمى لجنسية بعينها، فاصولها المتنوعة بين بريطانيا والمانيا وكونها امريكية المولد وكندية النشأة، وعالميتها أيضا لأتاتى فقط من تنقلها بين الدول لتمثيل شخصياتها بل داعمة أيضا لما تؤمن به من قضايا، على رأسها البيئة، والتى تعد رايتشل واحدة من نشطاء الحفاظ عليها.