معلومات عنه

الاسم: راي ليوتا البرج:القوس اشتهر "راي ليوتا" بأداء أدوار الشخصيات التي تعاني من خلل نفسي ما تتصارع معه طوال أحداث هذه الأفلام. ولد "ليوتا" في ولاية نيوجيرسي الأميركية عام 1954، واتجه إلى دراسة التمثيل بعد أن انتهى من المدرسة من خلال الالتحاق بجامعة ميامي، والذي تعرف من خلال دراسته على الممثل "ستيفن باور". بدأ "ليوتا" التمثيل منذ عام 1979 من خلال حلقات Another World والتي استمر فيها حتى عام 1981، وخلال هذه الفترة تنوعت أعماله بين العديد من الأدوار التليفزيونية الأخرى حتى حصل على دور كبير في فيلم الكوميديا السوداء Something Wild عام 1986 والذي حصل من خلاله على ترشيح لجائزة الجولدن جلوب عن أفضل ممثل مساعد، ليؤهله هذا الفيلم للقيام بعدها بعامين ببطولة فيلم آخر هو Dominick and Eugene. من خلال هذه الأفلام التي قام ببطولتها حصل "ليوتا" على اهتمام بالغ من الجمهور وصناع الأفلام، لقدرته الكبيرة على أداء الشخصيات التي تدور داخلها صراع نفسي رغم محاولاته لعدم التقوقع في هذه الأدوار فقط، ولكن صناع الأفلام كانوا مؤمنين بأنه الأنسب للقيام بها، فعرض عليه عام 1989 القيام بدور "هارفي دينت" في فيلم باتمان، ولكنه رفض هذا الدور مقابل فيلم المخرج "مارتن سكورسيزي" Goodfellas عام 1990 مع المخضرم "روبرت دي نيرو"، والذي ساهم نجاح هذا الفيلم في الشهرة الكبيرة التي تمتع بها "ليوتا" بعد ذلك. أدى نجاح "ليوتا" في هذا الفيلم إلى قيامه ببطولة أفلام أخرى في السنوات التالية مباشرة أشهرها Article 99 وUnlawful Entry عام 1992، وفيلم Unforgettable عام 1996. أصبح اسم "ليوتا" قوياً للدرجة التي جعلته يستطيع تحمل مسئولية فيلم بالكامل، فاشترك بنهم في عدد كبير من الأفلام القوية أشهرها Blow عام 2001 مع "جوني ديب" و"بينلوبي كروز" و Hannibal مع "أنتوني هوبكنز" في العام نفسه والذي يعتبر الجزء الثاني من فيلم الأوسكار الشهير The Silence of the Lambs عام 1991، بالإضافة إلى فيلم Narc عام 2002.