معلومات عنه

"دييجو أرماندو مارادونا هو اللاعب الأكثر إثارة للجدل في تاريخ الكرة العالمية ويعتبره الكثيرون أفضل لاعب في تاريخ كرة القدم.ولد مارادونا في لانوس، جنوب بوينس آيرس لعائلة فقيرة وكان أكبر ابن بعد ثلاثة بنات، ولديه أخوان هما هيوجو وإدواردو، وكلاهما كانا لاعبي كرة قدم محترفين أيضاً. في سن العاشرة اكتشفت موهبة مارادونا الكروية عندما كان يلعب مع نادي إستريلا روجا. لعب في المرحلة قبل الاحترافية مع نادي أرجنتينوس جونيورز بين سنتي 1974 و1977، ومن ثم كمحترف في نفس النادي حتى سنة 1981. انتقل بعد ذلك إلى نادي بوكا جونيورز مواصلاً موسم عام 1981، بالإضافة إلى تحقيقه أول لقب مع الفريق في الموسم التالي عام 1982.لعب أول مبارياته مع منتخب الأرجنتين عندما كان عمره 16 عاماً، ضد منتخب المجر. وعندما أصبح عمره 18 عاماً، مثل بلاده في بطولة العالم للشباب، حين كان نجم البطولة، وفاز بالبطولة بعد هزيمته منتخب الاتحاد السوفيتي بنتيجة 3-1 في النهائي.شارك مارادونا في أول بطولة لكأس العالم عام 1982، وفي نفس العام انتقل إلى نادي برشلونة الإسباني. في سنة 1983 فاز مارادونا مع نادي برشلونة ببطولة كأس إسبانيا بعد هزيمة ريال مدريد.لم تعجب إدارة نادي برشلونة بمارادونا، فانتقل سنة 1984 إلى نادي نابولي ، وكانت تلك الفترة قفزة نوعية إلى نادي نابولي، حيث فاز الفريق بالدوري الإيطالي موسم 1986/87 و 1989/90، وكأس إيطاليا عام 1987، وكأس الاتحاد الأوروبي سنة 1989 وكأس السوبر الإيطالي عام 1990. كما كان الفريق وصيفاً للدوري الإيطالي مرتين، في 1988/89 و 1987/88.في نابولي، وصل مارادونا إلى ذروة حياته المهنية، وسرعان ما أصبح النجم المعشوق بين جماهير النادي، وفي وقته هناك رفع الفريق إلى عصر الأكثر نجاحا في تاريخها. وفاز نابولي بقيادة مارادونا، بالدوري الدرجة الأولى الإيطالي الوحيد للبطولة الإيطالية في عام 1986/87 و 1989 1990، وحققوا الترتيب الثاني في الدوري مرتين، في 1987/88 و 1988/89. شملت القابا أخرى في عهد مارادونا في نابولي وهو كأس إيطاليا في عام 1987، والمركز الثاني في البطولة نفسها في عام 1989، حاز نابولي على كأس الاتحاد الأوروبي في عام 1989 وكأس السوبر الإيطالية عام 1990. وكان مارادونا هدافا لدوري الدرجة الأولى الإيطالي في عام 1987/88.قاد مارادونا المنتخب الأرجنتيني للفوز بمونديال 1986 بعد الفوز في النهائي في المكسيك ضد ألمانيا الغربية بنتيجة 3 - 2. أكد مارادونا هيمنته وكان اللاعب الأكثر ديناميكية في هذه البطولة. لعب كل دقيقة من كل مباراة الأرجنتين، وسجل 5 أهداف وقدم 5 تمريرات حاسمة.. اشتهرت في تلك البطولة حادثة إحراز مارادونا لهدف بيده في مباراة منتخب الأرجنتين مع منتخب إنجلترا. بالرغم من أن الحكم احتسب الهدف، إلا أن الإعادة التلفزيونية تظهر لمسة اليد الواضحة. وقد لُعِبت هذه المباراة مع خلفية حرب الفوكلاند بين الأرجنتين والمملكة المتحدة والعواطف وكانت لا تزال باقية طوال المباراة بأكملها. اظهرت الاعادة الهدف الأول عن طريق ضرب الكرة بيده. وكان مارادونا مراوغ بحياء، واصفا اياه بأن الهدف كان برأسه وقليلا مع يد الله". أصبح معروفا باسم "يد الله". وفي 22 أغسطس 2005 اعترف مارادونا في برنامج تلفزيوني له انه ضرب الكرة بيده عمدا، وأنه لا يعرف ان الهدف هو غير شرعي. أصبح يعرف باسم الفاشل الدولي في تاريخ كأس العالم. تسبب الهدف، إلى حد كبير إلى غضب اللاعبين الإنجليز.بعد 25 عاما من هذه الواقعة طالب الحارس الإنجليزي بيتر شيلتون من مارادونا الاعتذار على ما بدر منه ولكنه ابى ان يفعل لانه قال ان هذه كانت هدية من الله ولم افعل شيئا يدعو للاعتذار منه.وصل مارادونا مع منتخب بلاده أيضاً في كأس العالم عام 1990 إلى المباراة النهائية، إلا أن فريقه خسر أمام منتخب ألمانيا الغربية بنتيجة 1 - 0 في المباراة النهائية بضربة جزاء مشكوك بأمرها في الدقيقة 85. وكانت تمريرته في المباراة ضد البرازيل في الدور الثاني لزميله كلاوديو كانيجيا سببا لاقصاء البرازيل المرشحة لاحراز اللقب. اصيب اصابة في الكاحل وأثر على أدائه عموما، وكان مستواه أقل بكثير من البطولة الماضية.في نهائيات كأس العالم 1994 لعب مارادونا مباراتين فقط، وسجل هدفا واحدا ضد اليونان، قبل اعادته إلى بلاده بعد ثبوت تعاطيه منشطات الايفيدرين. في سيرته الذاتية، قال مارادونا ان مدربه الشخصي اعطاه شرابا للطاقة لاعطائه القوة. تم اقصاء مارادونا من النهائيات وخسرت والأرجنتين في الجولة الثانية وتسبب ثبوت تعاطيه العقاقير في انهاء مسيرته الدوليةتوقف مارادونا لمدة 15 شهراً بسبب تعاطيه الكوكايين، ومن ثم لعب في صفوف نادي إشبيلية (1992/1993)، ونيويلز أولد بويز (1993)، وبوكا جونيورز (1995 إلى 1997). وقد حاول تدريب بعض الأندية، إلا أنه لم يحقق نجاحاً كبيراً في هذا المجال، واعتزل في 30 أكتوبر 1997 ظل مارادونا يحلم بتدريب المنتخب لمدة طويلة وذكر هذا في عدة برامج، وفي 29 أكتوبر 2008 قرر رئيس الأتحاد الأرجنتينى خوليو جروندونا أن يكون مارادونا مدربا لمنتخب الأرجنتين في تصفيات مونديال جنوب أفريقيا 2010 .. وتعاقد نادى الوصل الإماراتي مع مارادونا في 2011 ووصل معه لنهائي الاندية الخليجية وتحقيق المركز الثاني قبل أن يقيله في 2012 وتعيين الفرنسي برونو ميتسو.1991