معلومات عنها

إعلامية ورياضية لبنانية، احترفت قيادة الدراجات النارية وبرزت في هذا المجال كأحد الوجوه النسائية العربية القليلة التي تحترف مجال السباقات. حب جنان خوري للدراجات النارية بدأ مبكرًا، فوالدها كان سائق دراجات نارية، وكذلك أخوها الأكبر، وكانت تستعير دراجة أخيها، ولكنها امتلك دراجتها الخاصة بحجم أصغر قليلاً. تصف جنان في مقابلة معها لبرنامج "دريفن" حبها للدراجات النارية بالعشق والهوس، والجنون، وقالت إنها لا تتخيل حياتها بدون هذه الرياضة. تؤكد جنان أن هناك الكثير من النساء اللاتي يحببن هذه الرياضة، ولكن لا يأخذن بزمام المبادرة، نظرًا لأن الأمر غير معتاد قليلا في المجتمع العربي، وهذا ما يجعلها تلفت الانتباه وهي تقود الدراجة في الشوارع. وعلى الرغم من شغف جنان الشديد بركوب الدراجات النارية فهي أيضا مثقفة، حيث تستغل وقتها في القراءة، وتهتم بعلم النفس والتاريخ والفلسفة والمعرفة بشكل عام.