معلومات عنه

أراد "بن أفليك" أن يحصل على جائزة الأوسكار، فكتب مع صديق عمره النجم الحالي "مات دامون" سيناريو فيلم Good Will Hunting الذي حصلا من خلاله على الجائزة التي قدمتهما للشهرة في عالم الأفلام السينمائية، ويعتبر "أفليك" الآن واحداً من أهم الممثلين والمخرجين في الوقت الحالي، كما أنه واحد من أكثر الحاضرين في قوائم المجلات حول أكثر الرجال جاذبية. ولد "أفليك" عام 1972 في ولاية كاليفورنيا الأميركية، وكان حلم التمثيل والإخراج يراوده طوال حياته حتى اشترك في المسلسل التليفزيوني الصغير The Voyage of the Mimi عام 1984، وكان هذا هو الوقت الذي تعرف فيه على "مات دامون" الذي درس معه فنون الدراما والتمثيل ليقوما بمعظم الأعمال سوياً، والتي يشترك معهما فيها "كيسي أفليك" أخو "بن أفليك". شارك "أفليك" في عدد من الأدوار السينمائية بعد ذلك يمكن اعتبار أشهرهم Mallrats عام 1995 وChasing Amy عام 1997، وفي هذه الأثناء لم يكن راغباً في الاشتراك في أدوار ثانوية فقام بالاشتراك مع صديقه "دامون" بعمل سيناريو فيلم Good Will Huntingالذي حقق نجاحاً جماهيرياً كبيراً وقدم نجمين جديدين إلى دور البطولة في السينما هما "أفليك" و"دامون"، بالإضافة إلى حصول الفيلم على 9 ترشيحات للأوسكار حصل على جائزتين منهم جائزة السيناريو للنجمين. اشترك "أفليك" في السنوات الـ3 التالية في بطولة عدة أفلام مؤثرة أبرزها Armageddon وShakespeare in Love عام 1998، وفيلم Pearl Harbor عام 2001. قام "أفليك" عام 2007 بتجربة كتابة فيلم وإخراجه في نفس الوقت بعد عدة تجارب منفصلة في الإخراج والكتابة على حدة، فأخرج فيلم Gone Baby Gone الذي قام ببطولته النجمان "مورجان فريمان" و"إد هاريس"، بالإضافة إلى "كيسي أفليك" ليثبت أنه مخرج من العيار الثقيل. توالت الأعمال على "أفليك" بعد ذلك حتى جاء عام 2012 الذي يمكن اعتباره الأفضل لديه، بعد أن قام ببطولة وإخراج فيلم Argo الذي حصل من خلاله على جائزة الأوسكار والجولدن جلوب والبافتا كأفضل فيلم، مع حصوله هو بشكل شخصي على الجايزتين الأخيرتين كأفضل مخرج، بالإضافة إلى جوائز في مهرجانات سينمائية أخرى كثيرة، وفي العام نفسه اشترك في بطولة فيلم المخرج العبقري "تيرانس ماليك" To the Wonder. باستكمال علاقته بنجوم السينما، فبجانب أخيه وصديق عمره "مات دامون" فإن "أفيك" متزوج من النجمة "جنيفر جارنر" عام 2005، ولديهما 3 أطفال.