معلومات عنه

لاعب كرة قدم فرنسي وأحد المهاجمين الكبار في منتخب الديوك وفريقه أتليتكو مدريد الأسباني من مواليد 21 مارس 1991. بدأ جريزمان مسيرته مع ريال سوسيداد وظهر بقميص النادي لأول مرة في عام 2009 وفاز بلقب دوري الدرجة الثانية الإسباني في أول موسم له مع النادي. سجل جريزمان 52 هدفًا في 201 مباراة رسمية مع سوسيداد حتى انتقل إلى أتليتكو مدريد في عام 2014 مقابل 30 مليون يورو. لعب جريزمان مع المنتخب الفرنسي للناشئيين وفي عام 2010، كان أحد أعضاء الفريق الذي فاز بلقب بطولة أوروبا تحت 19 سنة لكرة القدم لعام 2010 التي أقيمت في فرنسا. ظهر لأول مرة بقميص المنتخب الفرنسي الأول عام 2014 ولعب في كأس العالم الذي أقيم في البرازيل في تلك السنة. يوم 28 يوليو 2014، وصل أتلتيكو مدريد إلى اتفاق مع ريال سوسيداد على انتقال جريزمان مقابل 30 مليون يورو، وتجاوز اللاعب الاختبارات الطبية في ذات اليوم ووقع مع النادي على عقد مدته 6 سنوات يوم 29 يوليو . أول مباراة لجريزمان مع أتليتكو مدريد كانت يوم 19 أغسطس في مباراة ذهاب كأس السوبر الإسباني 2014 التي انتهت بنتيجة 1–1 في البرنابيو بعد أن دخل بديلًا لساؤول في الدقيقة 57. يوم 17 سبتمبر سجل اللاعب أول هدف له مع أتلتيكو مدريد في دور المجموعات بدوري أبطال أوروبا ضد أولمبياكوس في مباراة خسرها الروخي بلانكوس بنتيجة 3–2. أنهى جريزمان موسمه الأول مع الروخي بمجموع 22 هدفًا في 37 مباراة واختير في فريق العام في جوائز الليجا السنوية كواحد من أفضل ثلاثة مهاجمين في الدوري الإسباني إلى جانب كل من كريستيانو رونالدو و‌ليونيل ميسي. مسيرته مع المنتخب تم استدعاء جريزمان من قبل المدرب ديدييه ديشامب ليلعب مباراة ودية ضد منتخب هولندا على استاد دو فرانس وهي المباراة التي شهدت فوز منتخب بلاده بهدفين مقابل لا شيء. اختاره ديشامب للتشكيلة الفرنسية المشاركة في كأس العالم 2014. وسجل اللاعب أول هدف له مع المنتخب الفرنسي يوم 1 يونيو في مباراة ضد باراجواي انتهت بنتيجة 1–1. وسجل هدفين أمام جامايكا بعدما دخل كبيدل لأوليفيه جيرو في آخر المباريات التحضيرية للمنتخب الفرنسي. لعب جريزمان أساسيا في أولى مباريات المنتخب الفرنسي في بطولة أمم أوروبا 2016 وفاز المنتخب الفرنسي بهذه المباراة بنتيجة 2–1 أمام رومانيا. في المباراة الثانية ضد ألبانيا دخل غريزمان كبديل لجيرو في الشوط الثاني وسجل هدفًا في الدقيقة الأخيرة من المباراة لتنتهي بعد ذلك بنتيجة 2–0 وتتأهل بذلك فرنسا إلى دور الستة عشرة للبطولة. في مباراة ثمن النهائي ضد أيرلندا الشمالية، سجل جريزمان هدفين ليقلب تأخر فرنسا بهدف نظيف لتفوز فرنسا بنتيجة 2–1 وتتأهل لمواجهة آيسلندا في ربع النهائي. في مباراة ربع النهائي، سجل جريزمان هدفًا في الدقيقة 45 ليرتقي إلى صدارة هدافي البطولة وتتأهل فرنسا لمواجهة ألمانيا بعد تغلبها على أيسلندا بنتيجة 5–2 في نصف النهائي. وسجل جريزمان هدفين أحدهما من ركلة جزاء في الوقت الإضافي من الشوط الأول والآخر في الدقيقة 72 ليقود بذلك منتخب فرنسا إلى النهائي الأوروبي الثالث في تاريخه.