EN
  • تاريخ النشر: 31 يناير, 2012

رسالة احتفظ بها مؤسس آبل حتى الموت ماذا قال بيل جيتس لمنافسه ستيف جوبز على فراش الموت؟

ستيف جوبز وبيل جيتس

ستيف جوبز و بيل جيتس جمعهما التنافس والصداقة

صحيفة بريطانية تنشر تفاصيل رسالة بيل جيتس إلى ستيف جوبز يتحدث فيها عن أشياء جمعتهما بين التنافس والصراع والصداقة

  • تاريخ النشر: 31 يناير, 2012

رسالة احتفظ بها مؤسس آبل حتى الموت ماذا قال بيل جيتس لمنافسه ستيف جوبز على فراش الموت؟

كشفت صحيفة ذا ديلي ميل البريطانية، أن عبقري الكمبيوتر ومؤسس شركة آبل ستيف جوبز، احتفظ بخطاب أرسله إليه بيل جيتس منافسه الشرس بجوار فراش موته، أشاد فيه بيل جيتس مؤسس موقع ميكروسوفت في الخطاب، بجوبز وقال إن عليه أن يفخر بما قدمه إلى العالم في حياته. وكانت الرسالة قد أُرسلت إلى جوبز قبل موته بأيام قليلة. وكان فحواها أنه ينبغي له أن يشعر بالفخر بعمله وبحياته وبالشركة التي بناها، حسب صحيفة ذا ديلي ميل البريطانية، الأحد 29 يناير/كانون الثاني 2012.

وكان الثنائي جوبز وجيتس قد أنفقا عمريهما مع شركتين متنافستين. وفي سيرته الذاتية التي نُشرت بعد وفاته في أكتوبر/تشرين الأول الماضي، وصف جوبز، جيتس بأنه "ضعيف الخيالكما أنه شخص استولى على أفكار الآخرين.

لكن في المقابل، أنكر بيل جيتس الملياردير الأمريكي (56 عامًا) كل ما قاله جوبز عنه، بل وأشاد بأخلاق مبتكر الآي فون والآي باد، وقال لديلي تيليجراف: "قضى كثيرًا من وقته يتنافس معي".

وأضاف: "انتقدني ستيف جوبز في مناسبات عديدة. إذا أردت أن أمثلة أقسى فالقائمة ستكون طويلة".

وأكد أن "ستيف كان عبقريًّا، وأحد الذين أسهموا إسهامًا كبيرًا في مجاله.. واستمتعت بالتنافس معه".

وقبل وفاته بأشهر، زار بيل جيتس، جوبز في منزله، وقضيا معًا ساعات، وتحدثا كثيرًا عن الماضي والمستقبل، وكتب إليه رسالة في وقت لاحق. وقال: "كتبت إلى ستيف حول كيفية أنه يجب أن يشعر بالفخر بما قدمه وبالشركة التي أسسها، كما كتبت عن أطفاله الذين كنت قد تعرفت إليهم".

وعندما مات ستيف جوبز، اتصلت زوجته بجيتس وقالت له إن سيرة زوجها الذاتية لا ترسم صورة محترمة لبيل جيتس، وقالت إنه كان يكن لي كثيرًا من الاحترام، واحتفظ بخطابه بجوار فراشه.

رغم أن الشائعات قد انطلقت عن أن علاقتهما متوترة في وقت وفاته؛ قال جيتس: "إن العالم قلما يرى شخصًا كان لها الأثر العميق مثل ستيف. والآثار التي تركها ستكون محسوسة لأجيال عديدة قادمة.. سوف أفتقد ستيف كثيرًا".