EN
  • تاريخ النشر: 07 نوفمبر, 2011

لم يتمكن أحد من الدخول عليها قرصنة إليكترونية على مواقع الجيش الإسرائيلي لمنعه وصول سفن المساعدة لغزة

قرصنة إليكترونية على موقع الموساد

مواقع الجيش الإسرائيلي والموساد تعرضت للاختراق والقرصنة

تعرضت مواقع أمنية إسرائيلية للقرصنة حيث لم يتمكن أحد من دخول إليها بينما اعتبر البعض هذا رداً على منع سفن المساعدة الوصول إلى غزة

تعرضت مواقع إليكترونية إسرائيلية -تابعة لأجهزة أمنية والجيش الإسرائيلي- لعمليات قرصنة لم تمكن مستخدميها من الدخول عليها، ردا على عملية التصدي للسفينتين اللتين حاولتا الوصول إلى قطاع غزة، حسب ما ذكرته وسائل إعلام إسرائيلية رسمية.

وقالت الإذاعة الإسرائيلية إن مواقع جيش الدفاع وجهاز الأمن العام والموساد على الإنترنت تعرضت خلال الساعات الأخيرة لعملية قرصنة كما يبدو؛ إذ لا يمكن الدخول عليها، حسب شبكة سي إن إن الإخبارية الأمريكية الاثنين 7 نوفمبر/تشرين الثاني 2011.

ونسبت الإذاعة لمصادر عسكرية قولها إنها "على علم بأن خللا قد طرأ خلال الساعات الأخيرة يمنع المتصفحين من الولوج إلى المواقع الإلكترونية المذكورة،" مشيرة إلى "أنها لا تستبعد أن يعود الخلل إلى عملية اختراق معادية."

ووفقا للإذاعة الإسرائيلية فقد "روجت خلال الأيام الأخيرة في شبكة الإنترنت إنذارات باختراق مواقع رسمية إسرائيلية ردا على عملية التصدي للسفينتين اللتين حاولتا الوصول إلى قطاع غزة."

حيث رحلت السلطات الإسرائيلية نشطاء مؤيدين للفلسطينيين السبت الماضي كانوا على متن سفينتين حاولتا اختراق الحصار البحري، الذي تفرضه إسرائيل على قطاع غزة.

وكانت البحرية الإسرائيلية، أعلنت أن أفرادها صعدوا إلى سطح السفينتين، وسيطروا عليهما، قبل أن يتم تحويل مسارهما إلى ميناء أسدود.