EN
  • تاريخ النشر: 21 أكتوبر, 2011

يسجلها عالم كندي من منزله صور مذهلة للكرة الأرضية من الفضاء تظهر حركة الطائرات والتلوث

صور لكوكب الأرض من الفضاء

صورة من الفضاء توضح حركة الطائرات على الأرض

عالم كندي يلتقط صوراً توضح كيف غزا الانسان كوكب الأرض في كل شبر فيه ، حيث يلتقط هذه الصور من الفضاء الخارجي بمساعدة الوكالات الجغرافية

  عرضت صحيفة الديلي ميل البريطانية صورًا ملتقطة لكوكب الأرض من الفضاء الخارجي، توضح كيف أثرت التكنولوجيا الحديثة على كوكبنا؛ حيث بات واضحًا أن هناك شبكة كبيرة من الخيوط الفضية تمتد في كل أنحاء العالم.

وهذه الصور المذهلة هي نتيجة 13 عامًا من العمل المتفاني من عالم الأنثربولوجيا الكندي فيليكس فاراند والذ، يستخدمها ليوضح كيف صارت التقنيات البشرية مثل خطوط المعلومات والطائرات والطرق تستعمر سطح الكوكب

فباستخدام جهاز كمبيوتر منزلي عادي، يدخل فاراند معلومات من وكالات مثل وكالة الاستخبارات الجغرافية والأرصاد الجوية، لإنشاء رسوم توضيحية تبين كيف أخضع الإنسان كوكب الأرض له؟.

وكشف فاراند أن 3% من سطح كوكب الأرض هي أراضٍ لمطارات بما يعادل منطقة بحجم الهند تقريبًا.

صورة من الفضاء توضح مسارات القطارات في أوروبا
AR_Zoom
صورة من الفضاء توضح مسارات القطارات في أوروبا
صورة من الفضاء توضح مسارات القطارات في أوروبا
صورة من الفضاء توضح التلوث الضوئي في أفريقيا
AR_Zoom
صورة من الفضاء توضح التلوث الضوئي في أفريقيا
صورة من الفضاء توضح التلوث الضوئي في أفريقيا

وكان صندوق الأمم المتحدة للسكان قد أعلن في وقت سابق من هذا الأسبوع أنه بحلول 31 أكتوبر/تشرين الأول المقبل سيكون هناك مليار شخص إضافي على كوكب الأرض مقارنة بإحصاء عام 1999م.

وقال فيليكس -34 عامًا-: "هذه الصور تظهر جوانب عدة من الأنشطة البشرية الكونية، ونحن نرى كل شيء من طرق معبدة وغير معبدة، التلوث الضوئي، القطارات، خطوط نقل الكهرباء".

وأضاف: "أنها توضح امتداد حضاراتنا، وكيف يؤثر الإنسان على كوكبنا حاليًا".