EN
  • تاريخ النشر: 11 يونيو, 2012

قالوا إنها أعادتنا لعصر رأفت الهجان حملة ساخرة على إعلانات الجاسوس بمصر.. وناشطون يتوصلون لشخصيته

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

أطلق شباب على "فيس بوك" وموقع الفيديوهات الشهير "يوتيوب" حملة ساخرة على إعلان التوعية "كل كلمة بثمن.. والكلمة تنقذ وطنالذي يبثه التلفزيون المصري، وعُرف باسم "إعلان الجاسوسفي الوقت الذي أدعى فيه ناشطون أن بطل الإعلان يعمل ضابط شرطة برتبة نقيب.

  • تاريخ النشر: 11 يونيو, 2012

قالوا إنها أعادتنا لعصر رأفت الهجان حملة ساخرة على إعلانات الجاسوس بمصر.. وناشطون يتوصلون لشخصيته

أطلق شباب على "فيس بوك" وموقع الفيديوهات الشهير "يوتيوب" حملة ساخرة على إعلان التوعية "كل كلمة بثمن.. والكلمة تنقذ وطنالذي يبثه التلفزيون المصري، وعُرف باسم "إعلان الجاسوسفي الوقت الذي أدعى فيه ناشطون أن بطل الإعلان يعمل ضابط شرطة برتبة نقيب.

وتدور فكرة الإعلان، الذي أفادت مصادر مطلعة في اتحاد الإذاعة والتلفزيون المصري لموقع جريدة الوطن على الإنترنت أنه تابع لإحدى الجهات السيادية، حول تسلل أجنبي إلى إحدى المقاهي والجلوس مع مجموعة من الشباب للحصول منهم على معلومات عن الأزمات التي تمر بها مصر.

وتعجب الشباب في تعليقاتهم من الأزمات التي يتضمنها الإعلان، وهي أمور تتحدث عنها وسائل الإعلام ليل نهار، وقالوا: "طيب هو الجاسوس محتاج يعرف ايه هي الأزمات؟ يفتح أي جرنان على النت وهو قاعد في بلده وهيعرف كل حاجة والله الناس دي كوميديا أوي".

وذهب العضو محمد السيد إلى أن هذا الإعلان يعيدنا إلى عصر الستينيات، وقال: "يخرب بيت الهبل عايشين في جو الستينات لما مكنشي فيه نت ولا فضائيات، عصر جمعة الشوان يعني والريس زكريا والجو ده".

وتبارى الشباب في السخرية من فكرة الإعلان، فقال مصطفى نادر: "حد أجنبي (جاسوس يعني) يسألني الساعة كام فاكرني عبيط وهعرفوا توقيت مصر قولتلو ساعتي بايظة".

وقال محمد مراد: "أمبارح لقيت على القهوة تلات جواسيس.. الراجل بتاع القهوة قاللي تشرب إيه؟ قولتله شاي بدل القهوة...حركة تمويه يعني".

أما علي فتحي، فكان له أسلوب آخر في السخرية، وقال: "روحت أجيب علبة سجاير روزمان "لونها أزرق× أبيض" لقيت أجنبي جنبي، قومت شاري علبه مارلبورو لونها أحمر× أبيض.. ههههههه، ضحكت عليه وخميته".

من ناحية أخرى، ادعى شباب أن الشخص الذي يجسد دور الأجنبي في الإعلان يعمل ضابطا برتبة نقيب في جهاز الشرطة، ووضعوا صورة للنقيب بجانب صورة الشخص الذي يظهر في الإعلان للتأكيد على ذلك.

ولقي هذا الأمر قبولا عند بعض الشباب خاصة بعد التصريحات التي نشرت على موقع جريدة الوطن والتي ترجع تبعية هذا الإعلان لجهة سيادية لم تفصح عنها.

وكان التلفزيون المصري قد أعلن مساء السبت وقف عرض الإعلان، الذي حذر نشاطون من تأثيره على السياحة، لتصويره الأجانب وكأنهم جواسيس، كما أصدرت جبهة الإبداع المصري بيانًا تستنكر فيه الإعلان، وأكدت الجبهة على رداءته من حيث الشكل والمضمون، واستهزأت بطريقة التفكير التي تسيطر عليها قصص أفلام "نادية الجنديوالتي تستخدم عبارات "البطاطس استوت.. وخالتي بتسلم عليك" ككلمات سر.