EN
  • تاريخ النشر: 21 مارس, 2012

في أول عملية من نوعها في بريطانيا جراح آلي يستبدل مثانة مصاب بالسرطان بواحدة جديدة

الجراح الآلي يجري أول عملية من نوعها في بريطانيا

الجراح الآلي يجري أول عملية من نوعها في بريطانيا

الجراح الآلي قام بإحداث 5 ثقوب صغيرة جدًا في المريض لإزالة مثانته وإدخال واحدة بديلة.

  • تاريخ النشر: 21 مارس, 2012

في أول عملية من نوعها في بريطانيا جراح آلي يستبدل مثانة مصاب بالسرطان بواحدة جديدة

(دبي- mbc.net) أجرى مريض في الـ 61 من العمر مصاب بالسرطان، عملية جراحية استبدل فيها جراح آلي (روبوت) مثانته المصابة بواحدة جديدة تم تركيبها من أمعائه.

         وقالت هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) إن كين هاريس أجرى العملية في مستشفى ساوثميد بمدينة بريستول، وقام خلالها الجراح الآلي بإحداث 5 ثقوب صغيرة جدًا في مكان العملية لإزالة مثانته وإدخال واحدة بديلة.

          وتُعد العملية، المعروفة باسم استئصال المثانة الجذري، الأولى من نوعها في بريطانيا.

         وأضافت (بي بي سي) أن العملية كانت تُجرى يدويًا ويقوم خلالها الجراحون بتركيب مثانة جديدة لمرضى السرطان بعد إزالة المثانة المصابة في عملية جراحية مفتوحة.

         وأشارت إلى أن الجراحين في مستشفى ساوثميد يستخدمون "روبوت" أسموه (دا فنشي) قيمته 1.5 مليون جنيه إسترليني لتركيب مثانات جديدة للمرضى يقوم بتركيبها من أنسجة أمعاء المرضى وتعمل كالمثانة الطبيعية.

          ونسبت (بي بي سي) إلى هاريس قوله "إنه أمر لا يُصدق، فجروح العملية ظاهرة بالكاد وذلك بفضل الجراح الروبوت، وأنا سعيد جداً لإجراء العملية".