EN
  • تاريخ النشر: 04 أكتوبر, 2011

زارا الأهرامات في مصر وتاج محل بالهند بريطاني وزوجته يبتكران طائرة خاصة ويجوبان بها 23 دولة

الطيار وزوجته على متن الطائرة

باتريك وزوجته يستعدان للطيران

متقاعد بريطاني يصنع طائرة خاصة بمشاركة زوجته ويجوبان بها 23 دولة خلال عام واحد.

بعد 16 عاما من الاستعداد والعمل الدؤوب، نجح بريطاني متقاعد وزوجته في ابتكار طائرة خاصة بمنزلهما والتحليق بها حول العالم.

وتمكن الطيار البريطاني المتقاعد "باتريك إيليوت" وزوجته "ليندا والكر" من التحليق في 99 رحلة جوية وزيارة 23 دولة خلال عام واحد على متن الطائرة، بحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

وخلال هذه الرحلات واجها الزوجان مواقف كانت في غاية الخطورة على حياتهما، لكنهما في المقابل شاهدا أيضا كثيرا من عجائب الدنيا كتاج محل بالهند والأهرامات في مصر.

ورغم الصعوبات التي واجهت الزوجين في كثير من هذه الرحلات، فإن ليندا تؤكد أنها بعد كل رحلة كانت تظل في حالة اشتياق لمغامرة جديدة.

البحث عن فرصة وعن أسباب قيامه بهذه المغامرة يقول باتريك: "كطيار كنت أحلق بالركاب حول العالم لكن لم يكن لدي أكثر من 24 ساعة أقضيها في كل بلد أهبط فيه".

ويستطرد قائلا: "كنت أريد فرصة للطيران حول العالم ولرؤية بعض الأماكن الرائعة. فقرأت عن طائرات ذاتية الصنع، وبالفعل قررت أن أبدأ هذا الطريق.. لكن لم أكن أتوقع أن أستغرق 16 عاما في صنعها".

وبدأ الزوجان المقيمان في مدينة ريجيت بمقاطعة ساري الإنجليزية العمل في الطائرة عام 1991، حيث قاما بتصميم هيكلها وتجميع أجزائها المصنعة من مواد مختلفة، ثم تغطيتها بألياف زجاجية حتى تتحمل الضغوط والعوامل الجوية أثناء الطيران. كما سافر الزوجان إلى الولايات المتحدة لشراء المحرك والمعدات الميكانيكية المطلوبة.

وبعد الانتهاء من صناعة الطائرة، ظلّ الزوجان 18 شهرا في عملية تخطيط وتفاوض مع خطوط الطيران حتى بدآ رحلاتهما التي استمرت عاما كاملا في سبتمبر/أيلول 2010.

واستهلك الزوجان في هذه الرحلات 1320 جالون وقود بتكلفة 12 ألف جنيه إسترليني وهي تكلفة محدودة جدا في حال مقارنتها بثمن تذكرتين من إحدى شركات الطيران لخوض نفس الرحلة.

وتعليقا على هذه الرحلات يقول باتريك: "من الصعب أن نصدق أننا فعلنا هذا.. الطائرة كانت رائعة وساعدتنا في لقاء أشخاص ممتعين".