EN
  • تاريخ النشر: 05 مارس, 2012

في محاولة لإثبات عدم إصدارها غازات مضرة بالبيئة بالفيديو.. خبراء يخفون سيارة أثناء تجولها في الشارع

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

تمكن خبراء من إخفاء سيارة أثناء تجولها في الشارع باستخدام تقنية إلكترونية متطورة

  • تاريخ النشر: 05 مارس, 2012

في محاولة لإثبات عدم إصدارها غازات مضرة بالبيئة بالفيديو.. خبراء يخفون سيارة أثناء تجولها في الشارع

تمكن خبراء من إخفاء سيارة أثناء تجولها في الشارع باستخدام تقنية إلكترونية متطورة، في إشارة إلى عدم انبعاث غازات ضارة للبيئة، "وكأن السيارة لم تمر من هنا".

واستخدم خبراء تقنيون تكنولوجيا شاشات "LED" لتغطية إحدى جهتي سيارة "مرسيدسفيما وضعوا كاميرا تصوير فيديو في الجهة المقابلة من السيارة.

وتعمل التقنية على بث الصور من الجهة المقابلة من الشارع مباشرةً على شاشات LED المقابلة، بحيث تبدو السيارة وكأنها خيال شفاف يمر، لكن إطاراتها تظهر بطبيعة الحال.

وهدف المعلنون إلى الترويج لخاصية السيارة المسماة F_CELL التي تفخر بأنها لا تتسبب بغازات مضرة بالبيئة، كغاز الكربون الأحادي، نتيجة محركها الهجين الذي يعمل بتقنية الهيدروجين.

وقورنت التقنية بالخدع السينمائية في هوليوود، أو تقنية الشاشات التي تنقل الأحوال الجوية في نشرات الأخبار.

ويسعى أصحاب الشركة إلى الترويج للسيارة بقيادتها في شوارع ألمانيا على مدى أسبوع، بعدما أثار الإعلان ضجة إيجابية على مواقع التواصل الاجتماعي.

وأبدى البعض تخوفهم من تحول هذه التقنية إلى ظاهرة قد تتسبب بحوادث سير غير محمودة، فيما أعرب البعض عن سعادتهم بكونهم سيتمكنون من ركنها في أي مكان بدون مخالفة مرورية.

وتستطيع السيارة الهجينة F-CELL السير لمسافة 250 ميلاً بمحرك كهربائي يعادل قوة 134 حصانًا. ومن المتوقع أن تُطرَح في الأسواق 2015.