EN
  • تاريخ النشر: 27 أكتوبر, 2011

تطويها في 8 أشكال أول آلة في العالم لطي مناشف المائدة آليا

آلة طي المناشف

الآلة تطوي 700 ألف منشفة في العام

رغم أنها أول آلة لطي المناشف آليا إلا أن ارتفاع سعرها يبقى أكبر عائق أمام انتشارها

(شتوتجارت - د ب أ:) تمكن ألماني من اختراع أول آلة في العالم يمكنها طي مناشف المائدة آليا وبالشكل المطلوب.

وقال كارتال كان، الذي شيد الآلة في مسقط رأسه ببلدة "كورنفستهايم" بالقرب من شتوتجارت، إن هذه الآلة لا يوجد مثيل لها في العالم بأسره، غير أن الخبراء اتفقوا معه في هذه النقطة، ولكنهم شككوا في أن يحرز اختراعه طفرة كبيرة.

وفي وسط الآلة توجد أذرعا معدنية وملاقيط قابضة وأسطوانة مستديرة دوارة. وتحتاج الآلة لمساحة عشرة أمتار مربعة. وتوضع في أحد الأطراف كومة من المناشف داخل حقيبة زجاجية ثم تسوى وتطوى وتتحول إلى الشكل المرغوب به.

ويقول مخترع الآلة، إنها يمكنها إنهاء ثمانية تصاميم مختلفة للمناشف المطوية. وتخزن المنتجات بعد الانتهاء منها في رفوف محمولة والتي يمكن تحريكها إلى الطاولات التي تحتاجها. ويمكن طي ما يصل إلى 700 ألف منشفة، اعتمادا على النموذج في غضون عام.

ويقول كان إن "التكلفة تبلغ نحو 20 سنتا لطي منشفة باليد. وتخفض الآلة تلك التكلفة إلى النصف". وتتكلف الآلة نحو 549 ألف دولار.

ويقول أوفه جينزمانتل، من الاتحاد الألماني للعاملين في الفندقة، "لا أعتقد أنها ستوفر كثيرا من الأموال". كما إنه يخشى من أنها ستؤدي إلى إلغاء وظائف في المجال، قائلا إن "طي المناشف سيظل على الأرجح نطاقا للمتدربين".

ويعتقد دانيل أول، من رابطة الفندقة الألمانية، أن سعر الآلة سيقضي على انتشارها ، قائلا "مما لا شك فيه أنها ليست آلة للصناعات الصغيرة".

ويستهدف المخترع الألماني (35 عاما) الفنادق وسفن الرحلات لبيع اختراعه ، غير أنه لم يبع حتى الآن سوى آلة واحدة لمغسلة في غربي ألمانيا.

وينحدر كان من أسرة لها سنوات طويلة من الخبرة في مجال الضيافة والفندقة. وقد تكلف 7ر2 مليون دولار لتطوير آلته التي فكر في اختراعها بعد أن تعين عليه في أول يوم عمل له في أحد الفنادق الكبرى طي المناشف، ليشعر بالسأم بعد عشر دقائق فقط على الرغم من أنه كان يتعين عليه قضاء ساعتين فى هذا العمل الممل حسب وصفه.