EN
  • تاريخ النشر: 30 سبتمبر, 2011

أكد أن الزواج يجب ألا يقوم على الشكل بل الأخلاق مفتي السعودية: تغيير لون العين وتفتيح البشرة في "النظرة الشرعية" غش وتحايل

الشيخ عبد العزيز آل الشيخ مفتي عام المملكة

مفتى السعودية دعا أولياء الأمور إلى عدم اللجوء إلى الغش في الزواج

اعتبر الشيخ عبد العزيز آل الشيخ مفتي عام السعودية أن تغيير لون العيون أو تغيير الملامح عند الرؤية الشرعية تحايل وغش لأنه ينطوي على خداع العريس

حذر مفتي عام السعودية ورئيس هيئة كبار العلماء "الشيخ عبد العزيز آل الشيخ" من عملية الغش والتحايل في الزواج، من خلال تغيير لون العيون أو تغيير الملامح بشكل يخفي الحقيقة أمام العريس عند الرؤية الشرعية، واصفًا ذلك بالغش والتحايل الذي حذرنا منه الشرع . وأضاف آل الشيخ في تصريحات صحفية أن الزواج لا يقوم فقط على الشكل وإنما على التدين والأخلاق، داعيًا أولياء أمور الفتيات إلى عدم اللجوء إلى الغش والتحايل من خلال خداع من يتقدمون لخطبة بناتهم بإدخال أختها أو فتاة أخرى حتى يزوج ابنته، بحسب صحيفة عكاظ السعودية 30 سبتمبر/أيلول 2011.
وأوضح آل الشيخ أنه يحق للرجل فسخ العقد في حال اكتشاف الغش من قبل أهالي الفتيات، ويأتي تصريح المفتي على خلفية قيام رجل بتطليق زوجته بعد 12 ساعة فقط، بعد أن اكتشف أن زوجة المستقبل ليست هي التي شاهدها أثناء النظرة الشرعية.
وكان مواطن سعودي قد تقدم لخطبة فتاة، مشترطًا إلقاء نظرة شرعية على العروس، فما كان من ولي أمر الفتاة -وهو شقيقها- إلا أن وافق على طلب العريس، لكنه أدخله على ابنته -19 عامًا- بدلا من العروس التي يبلغ عمرها 26 عامًا.
 ما دفع بالعريس إلى القبول بها وتكفله بجميع الشروط التي قدمها ولي أمر الفتاة، وبعد تمام الزواج اكتشف العريس أن زوجته تختلف كليًا عمن شاهدها أثناء النظرة الشرعية، ما دفعه إلى الضغط عليها لكي يعرف حقيقة الأمر.
وأمام ضغط العريس، اعترفت العروس باللعبة التي حاكها شقيقها "وليها" من أجل قبول العريس بها، حتى يستطيع أن يزوجها ودعا العريس إلى جلسة عائلية اعترف خلالها شقيق الزوجة أمام الجميع بخداعه للعريس، وأرجع المهر واستلم شقيقته بعد أقل من 12 ساعة زواج.