EN
  • تاريخ النشر: 27 أكتوبر, 2011

الشابة خيرة تعرضت لحادث سطو مسلح مطربة راي جزائرية تعتزل الغناء بالملاهي الليلية لأسباب أمنية

الشابة خيرة

حادث السطو ألقى الرعب في قلوب مطربي الغرب الجزائري

مطربو غرب الجزائر في حالة رعب بعد تعرض الشابة خيرة لسطو مسلح

(دبي- mbc.net) أعلنت نجمة الراي الجزائرية الشابة خيرية أنها اعتزلت الغناء في الملاهي، بعد تعرضها لحادث سطو مسلح أثناء عودتها من أحد السهرات في وقت متأخر من الليل.

وفي تصريح خاص لصحيفة "النهار" الجزائرية الخميس 27 أكتوبر/تشرين الأول 2011، قالت الشابة خيرة: إن اعتزالها الغناء في الملاهي الليلية يأتي لدواع أمنية بالدرجة الأولى، مؤكدة مقابل ذلك اكتفاءها مؤخرا بإحياء السهرات الفنية وتسجيل الأسطوانات "السديهات" حتى تخصص جزءا من وقتها للعائلة. وأبدت خيرة في الوقت نفسه رغبتها الكبيرة في الغناء في العاصمة التي غابت عنها منذ عام 2005، عندما استقرت بعيون الترك.

وكانت نجمة أغنية الراي قد تعرضت الأسبوع الماضي لحادث سطو مسلح من طرف جماعة من اللصوص في طريق العودة إلى منزلها، بعد أدائها حفلا فنيا ساهرا بأحد ملاهي بمدينة عيون الترك بالغرب الجزائري.

ورغم تواجدها أثناء الاعتداد برفقة أحد أصدقائها، إلا أنها لم تسلم مما قالت إنها "همجية ووحشية الأشخاص الأربعة، سلبوا منها مجوهراتها والمبلغ المالي الذي كان بحوزتها وحتى هاتفها الخلوي. قد تم تجريدها منهوالأكثر من ذلك، فقد قام المعتدون بكسر زجاج سيارة مغنية الراي وتمزيق عجلاتها.

وفتحت أجهزة الشرطة بمدينة عيون الترك تحقيقا عقب الإبلاغ الذي وصلها من طرف أحد المارة، الذي كان شاهدا على الحادث. وحسب المعلومات المتوفرة لدى الصحيفة الجزائرية فإن الاعتداء الوحشي زرع الرعب والخوف في أوساط فناني الغرب الجزائري، خاصة الفنانات على غرار الشابة جنات ودليلة وسميرة، هذه الأخيرة التي ذاع صيتها بعد أدائها لأغنية رايوية مع الشاب خلاص.