EN
  • تاريخ النشر: 27 يناير, 2012

متظاهرون قاموا بالتبرك به بطريقة ساخرة مصري بميدان التحرير: أنا المهدي المنتظر.. ومبارك سيعود رئيسا

شباب التحرير سخروا من زعم الشاب أنه المهدي

شباب التحرير سخروا من زعم الشاب أنه المهدي

قام أحد المصريين، ويدعى علي محمد سلامة، بالهتاف بميدان التحرير، زاعما أنه من علماء الأزهر، وأنه "المهدي المنتظر"

  • تاريخ النشر: 27 يناير, 2012

متظاهرون قاموا بالتبرك به بطريقة ساخرة مصري بميدان التحرير: أنا المهدي المنتظر.. ومبارك سيعود رئيسا

شهدت تظاهرات الاحتفال بالعيد الأول لثورة "٢٥ يناير" بمصر العديد من المواقف الغريبة، لعل أبرزها قيام أحد المصريين، ويدعى علي محمد سلامة، بالهتاف زاعما أنه من علماء الأزهر، وأنه "المهدي المنتظر" الذي ينقذ العالم من الفتن الكبرى التي تشهدها دول الربيع العربي.

وارتدى سلامة جلبابا وعمامة خضراء اللون وغطاء للرأس ذا لون أخضر أيضا، واندفع وسط الآلاف بميدان التحرير قائلا: إنني المهدي المنتظر، ولا يستطيع أحد أن يضرني مهما كانت سطوته، ولقد شاهدت (رؤيا خير). بحسب صحيفة "المصري اليوم" 27 يناير/كانون الثاني.

وروى المواطن المصري ما قال إنه رؤيا قائلا: "إن الإمام الحسن بن علي -رضي الله عنه- جاءني في المنام، وأخبرني أن مبارك لا يزال هو الرئيس الشرعي للبلاد، وأنه سيحكم مصر مرة أخرى، وسيقوم بدفع (الدية) للشهداء، وسيقوم بتعيين الدكتور محمد البرادعي، نائبا له".

واستنكر عدد من المشاركين في المظاهرات دعاوى "المهدي المنتظرواتهموه بأنه يثير الفتنة في ميدان التحرير، بينما حاول آخرون نزع عمامته، وغطاء رأسه، وسخر المئات من زعمه بأنه المهدي المنتظر، وقاموا بالتبرك به بطريقة ساخرة.