EN
  • تاريخ النشر: 25 فبراير, 2012

أنكرت ارتكابها الجريمة وزميلها اعترف عليها مصرية تفقأ عيني طفلتها لتتسول بها في الشوارع

الأم تجردت من مشاعرها وفقأت عيني طفلتها

الأم تجردت من مشاعرها وفقأت عيني طفلتها

بائعة متجولة مصرية تفقأ عيني ابنتها، بغرض التسول بها في شوارع القاهرة.

  • تاريخ النشر: 25 فبراير, 2012

أنكرت ارتكابها الجريمة وزميلها اعترف عليها مصرية تفقأ عيني طفلتها لتتسول بها في الشوارع

قامت بائعة متجولة مصرية بفقء عيني ابنتها، بغرض التسول بها في شوارع القاهرة.

تفاصيل الواقعة بدأت ببلاغ تلقاه قسم شرطة بولاق أبو العلا، من مستشفى قصر العيني، يفيد باستقباله طفلة تدعى فاطمة محمود تبلغ من العمر خمس سنوات "مصابة بانفجار بالعينين". حسبما ذكرت صحيفة اليوم السابع القاهرية السبت 25 فبراير/شباط الجاري.

انتقلت أجهزة الأمن إلى المستشفى، وبسؤال الطبيب المعالج، أكد أن المصابة أبلغته بقيام والدتها أسماء بدر (27 سنة) بائعة متجولة "متسولةبإحداث إصابتها.

وباستدعاء الأم المتسولة أنكرت الاتهام الموجه إليها، واتهمت بائعًا متجولًا "متسول" يدعى أحمد بترينة بإحداث إصابة ابنتها، مبررة ذلك بوجود خلافات بينهما حول أماكن التسول، وبضبط المتهم أنكر ذلك وأكد قيام المتهمة بإحداث إصابة ابنتها للتسول بها.

تحرر محضر بالواقعة تحت رقم 899 لسنة 2012 جنح القسم، وأخطرت النيابة العامة لمباشرة التحقيق.