EN
  • تاريخ النشر: 30 يونيو, 2012

إصابة 14 شخصا من الأقارب والأصدقاء مصرع عروسين مصريين بزي الزفاف في حادث مروري مروع

حادث بشع انتهى بمصرع عروسين بزي الزفاف

حادث بشع انتهى بمصرع عروسين بزي الزفاف

لم يتخيل أهل العروسين يوما من الأيام أن موكب الفرح الخاص بهما سوف يتحول إلى مأتم، وأن طريقهما إلى منصة الزفاف سيكون طريق الموت، وأن نهايتهما -هما وبعض أصدقائهما الذين قدموا من الإسكندرية لمشاركتهما فرحتهما- سوف تكون على هذا النحو.

  • تاريخ النشر: 30 يونيو, 2012

إصابة 14 شخصا من الأقارب والأصدقاء مصرع عروسين مصريين بزي الزفاف في حادث مروري مروع

لم يتخيل أهل العروسين يوما من الأيام أن موكب الفرح الخاص بهما سوف يتحول إلى مأتم، وأن طريقهما إلى منصة الزفاف سيكون طريق الموت، وأن نهايتهما -هما وبعض أصدقائهما الذين قدموا من الإسكندرية لمشاركتهما فرحتهما- سوف تكون على هذا النحو.

فقد شهد الطريق الدولى الساحلى (شمال القاهرة) فجر السبت 30 يونيو/حزيران، حادث تصادم مروري مروع، أسفر عن وفاة 4 أشخاص، من بينهم عروسان بزى الزفاف.

العروس تدعى سهير تبلغ من العمر 20 عاما، وتقيم بقرية خالد حلمى التابعة لمدينة رشيد، والعريس "أحمد" لم يتجاوز الـ24 من عمره من أبناء مدينة الإسكندرية، ماتا بزى الزفاف، والضحايا من الأصدقاء والأقارب، بحسب تقارير صحفية مصرية.

الحزن خيم على أهالي قرية العروس، وكذلك اتشحت منطقة العجمى بالسواد بعد إعلان خبر وفاة أحمد، بينما أصيب 14 شخصا آخرون من أهالى وأصدقاء العروسين، بجروح وكدمات متفرقة بالجسم، واشتباه ما بعد الارتجاج، وتم نقل الجثث لمشرحة مستشفى كفر الدوار العام، والمصابين لذات المستشفى، وتحرر محضر بالواقعة.

المأساة بدأت بحدوث تصادم بين كل من "السيارة رقم 3728 س ص ب "ملاكى" والسيارة رقم 9256 س ط م "أجرة" والسيارة رقم 5567 ملاكى غربية .

أثناء سير السيارة الأولى بالطريق المشار إليه وبمكان الحادث اختلت عجلة القيادة بيد قائدها، مما أدى إلى انحرافها وتخطيها للاتجاه المقابل، فاصطدمت بالسيارتين الثانية والثالثة، أسفر الحادث عن وفاة عدد (4) من مستقلى السيارتين الأولى والثانية بينهما العروسان، وموظف بالمعاش وربه منزل، وتم نقل الجثث للمشرحة والمصابين لذات للمستشفى.