EN
  • تاريخ النشر: 10 أبريل, 2012

لمخالفتهما الآداب والذوق العام محكمة سعودية تعاقب شابين بالعمل أسبوعًا بمغسلة الأموات

الشابان خالفا الآداب والذوق العام

الشابان خالفا الآداب والذوق العام

أصدرت المحكمة الجزئية بالرياض حُكْمًا على شابين من مرتكبي المخالفات في المجمعات والأسواق التجارية بالرياض

  • تاريخ النشر: 10 أبريل, 2012

لمخالفتهما الآداب والذوق العام محكمة سعودية تعاقب شابين بالعمل أسبوعًا بمغسلة الأموات

أصدرت المحكمة الجزئية بالرياض حُكْمًا على شابين من مرتكبي المخالفات في المجمعات والأسواق التجارية بالرياض، يقضي بقيامهما بالعمل لمدة سبعة أيام في مغسلة للأموات.

وكان أمير منطقة الرياض قد وجه "الجهات الأمنية والهيئة" بمتابعة كلٍ من تصدر منه مخالفات، تمس الآداب أو الأخلاق أو الذوق العام أو التعدي على حريات الآخرين، بتطبيق الأنظمة والتعليمات، في أعقاب قرار السماح بدخول العزاب المجمعات والمراكز التجارية.

وكانت المحكمة الجزئية بالرياض أصدرت الأسبوع الماضي أحكامًا متفاوتة بجلد وسجن أكثر من 20 شخصًا من مرتكبي المخالفات في المجمعات والأسواق التجارية بالرياض، كما أُخذت تعهدات عليهم ومناصحتهم.

وجاء الحكم بعد ضبط عددٍ من المخالفين في بعض المجمعات والأسواق التجارية بالرياض، وإحالتهم إلى الجهات الأمنية التي بدورها أحالت أوراقهم لهيئة التحقيق والادعاء العام للتحقيق معهم، ومن ثم الرفع للمحاكم المختصة وفقًا للأنظمة والتعليمات.

يُشار إلى أن الأمير سطام بن عبد العزيز سبق وأن وجه الجهات المختصة إلى تشديد المتابعة، وعدم التساهل أو التسامح مع أي شخصٍ مخالف، وتطبيق النظام عليه.

يُذكر أن الشبان في السعودية دون سن الخامسة والعشرين يشكلون بين 55 إلى60  في المائة من السكان البالغ عددهم نحو 19 مليونًا في المملكة، إضافة إلى ثمانية ملايين مقيم. كما يبلغ عدد سكان العاصمة وضواحيها ما لا يقل عن 5.5  ملايين نسمة ضمن مساحة خمسة آلاف كيلومتر مربع.