EN
  • تاريخ النشر: 29 يناير, 2012

في مسابقة عالمية لمحبي الطائر الزاجل مايك تايسون ينافس ملكة بريطانيا على "أسرع حمامة في العالم"

مايك تايسون ينافس ملكة بريطانيا على أسرع حمامة في العالم

حمام ملكة بريطانيا يحمل اسم "الرغبة الملكية"

مايك تايسون وملكة بريطانيا يتنافسون ضمن أكثر من 3 آلاف طير من الحمام الزاجل في المسابقة الملقبة بـ"الألعاب الأولمبية"

  • تاريخ النشر: 29 يناير, 2012

في مسابقة عالمية لمحبي الطائر الزاجل مايك تايسون ينافس ملكة بريطانيا على "أسرع حمامة في العالم"

(دبي - mbc.net) قررت الملكة البريطانية الدخول في مسابقة رياضية مع الملاكم الشهير مايك تايسون، لكن بحمامها الزاجل المشارك في منافسة عالمية تجمع محبي تربية الحمام من شتى أنحاء العالم ، ومنهم تايسون.

وتشارك الملكة بطيرها المدعو "الرغبة الملكيةبجانب متسابقين من 37 دولة في "مسابقة صان سيتي المليونية للحمام الزاجلعلى رأسهم تايسون الشهير بحبه للطيور الذي يشارك في المسابقة بأكثر من طير.

تشترط المسابقة تجهيز الحمام بسوار إلكتروني، على أن تكون مهمته دخول برج حمام يقع على مسافة 578 كيلومترًا من نقطة الانطلاق في "صن سيتي" مدينة الترفيه والمؤتمرات في ضواحي العاصمة جوهانسبرج.

وانطلق أكثر من 3 آلاف طير من الحمام الزاجل، السبت 28 يناير/كانون الثاني الجاري، على أن تنتهي رحلتها الأحد 29 يناير/كانون الثاني الجاري، في المسابقة الملقبة بـ"الألعاب الأولمبية" لهذه الطيور. ويلي السباق مزاد علني على الطيور -قد يصل سعر بعضها إلى حوالي 80 ألف دولار- كما حصل مع طير الحمام الألماني "بيردي" عام 2008.

وتجذب هذه المسابقة مربي حمام من العالم بأسره بجائزتها المالية الكبيرة البالغة 200 ألف دولار تحت عنوان "صن سيتي مليون دولار بيجن ريس" التي تقام للمرة السادسة عشرة.

وأرسل أصحاب هذه الطيور 3 آلاف و479 طير حمام إلى جنوب إفريقيا دُرِّبت على مدى 3 أشهر. وتسمح شاشات عملاقة للمتابعين بمراقبة تقدم الحمام.

يؤمِّن الطير الفائز لصاحبه الجائزة المالية الضخمة، وفق ما جاء في موقع السباق الإلكتروني، كما يكسب الطير الذي يحل في المرتبة الثانية 120 ألف دولار، والثالث 75 ألفًا. وتُقدم جوائز ترضية تراوح قيمتها بين 500 دولار و50 ألفًا حتى المرتبة الثلاثمائة في الترتيب.

أما الحمام الذي يحتاج إلى ما لا يقل عن 9 إلى 10 ساعات لقطع مسافة السباق، فيُصنَّف بموجب نظام ساعة إلكترونية تقيس وقتها بدقة الجزء من الثانية.