EN
  • تاريخ النشر: 20 أبريل, 2012

وزارة الداخلية أكدت نقله إلى المستشفى عقب الاعتداء كويتي متهم بالإساءة للنبي محمد يتلقى "علقة ساخنة" بالسجن

الكويتي متهم بالإساءة للنبي محمد عبر تويتر

الكويتي متهم بالإساءة للنبي محمد عبر تويتر

المواطن الكويتي المتهم بالإساءة للنبي محمد -صلى الله عليه وسلم- تعرض لاعتداء من قبل نزيل آخر في السجن

  • تاريخ النشر: 20 أبريل, 2012

وزارة الداخلية أكدت نقله إلى المستشفى عقب الاعتداء كويتي متهم بالإساءة للنبي محمد يتلقى "علقة ساخنة" بالسجن

 تعرض المواطن الكويتي المتهم بالإساءة للنبي محمد -صلى الله عليه وسلم- لاعتداء من قبل نزيل آخر في السجن، وقالت وزارة الداخلية في بيان نشرته وكالة الأنباء الكويتية إن الرجل أصيب "إصابة طفيفة" في المشاجرة داخل السجن.

فيما ذكرت صحيفة "الرأي" الكويتية في رسالة قصيرة عبر الهواتف المحمولة أن الرجل نقل لمستشفى السجن بعد إصابته في المشاجرة.

وقالت وزارة الداخلية الكويتية: إن كويتيا متهما بالإساءة للرسول محمد -صلى الله عليه وسلم- عبر موقع "تويتر" الإلكتروني تعرض لهجوم من سجين زميل له، مما ألحق به جروحا طفيفة.

وألقت السلطات الكويتية القبض على الرجل الشهر الماضي، واتهمته بتحقير الدين الإسلامي، والإساءة للرسول وصحابته عبر موقع "تويتر" على الإنترنت في قضية أثارت غضبا في الكويت.

وقالت وزارة الداخلية في بيان نشرته وكالة الأنباء الكويتية: إن الرجل أصيب "إصابة طفيفة" في المشاجرة داخل السجن، ولم تعط المزيد من التفاصيل، واحتجز الرجل على ذمة القضية منذ نهاية مارس/آذار.

ولم تذكر السلطات اسم الرجل، لكن محاميه أكد في صحف محلية قائلا إنه يدعى حمد النقي، وقال المحامي إن النقي نفى صحة الاتهامات، وقال إن حسابه على موقع تويتر تعرض لقرصنة.

ويعاقب على الإساءة للرسول وتحقير الإسلام في الكويت بغرامة أو السجن في العادة، ووافق المشرعون الكويتيون حديثا على تعديل قانوني يمكن أن يجعل الإعدام عقوبة مثل هذه الجرائم.

ويجب أن يوافق أعضاء البرلمان على الاقتراح مرة أخرى في جلسة ثانية، وسيحتاج لموافقة أمير البلاد قبل أن يصبح قانونا.

واحتج عشرات من النشطاء على النقي ونشرت العديد من الصحف الكويتية مقالات تنتقد تعليقاته المزعومة، واتهم آخرون النشطاء بالمبالغة في رد الفعل.