EN
  • تاريخ النشر: 19 أكتوبر, 2011

قطع 75 ألف كم في 6 قارات خلال 11 عاما كندي يجوب 64 دولة على قدميه لنشر السلام بين الشعوب

الرحالة   جان بيليفو

احتفاء ببيليفيو بعد عودته

كندي قطع مشيا على الأقدام مسافة 75 ألف كيلومتر ليحث الشعوب على السلام والأخوة ونبذ الصراعات

أنهى مواطن كندي في السادسة والخمسين من عمره رحلة راجلة حول العالم استمرت 11 عاما بهدف توعية الشعوب بخطورة العنف ضد الأبناء، ونشر ثقافة السلام في العالم.

وأفادت وسائل إعلام كندية أن "جان بيليفيو المقيم بمدينة الكيبيك عاد الأحد الماضي إلى مونتريال بعدما قطع مشيا على الأقدام مسافة 75 ألف كيلومتر عبر 64 بلدا في العالم".

وأشارت إلى أن "بيليفيو اجتمع أخيرا بزوجته التي لم تعلم بخطته الرامية إلى التجوال في العالم مشيا على الأقدام إلا قبل شهر واحد فقط على انطلاقه".

وذكرت وسائل الإعلام أن "بيليفيو قطع خلال جولته 6 قارات، وغيّر 54 حذاء قبل أن يعود سليما معافى إلى دياره".

عالم أفضل

ولم يتمكن بيليفيو الذي لقي احتفاء عقب عودته خلال السنوات الـ11 الماضية من رؤية زوجته إلا مرة كل سنة، وكان ينام خلال جولته في منازل أشخاص يلتقيهم، وحاول إثارة الوعي حول قضية السلام، وتفادي العنف تجاه الأولاد في العالم".

وعلق بيليفيو على رحلته قائلا: "نحن جميعا مختلفون وهذا هو جمال الحياة. اختلافنا في الألوان، في المعتقدات، في الأنظمة السياسية.. ونريد أن نصنع انسجاما".

وتابع: "ربما لم نحقق السلام لكن لو أخذنا خطوة للأمام ثم خطوة أخرة ربما نجحنا في صنع عالم أفضل".

وقال بيليفيو إنه "يستعد الآن لمغامرة من نوع آخر وهي التحدث علنا عن تجربته وتأليف الكتب والترويج للسلام".