EN
  • تاريخ النشر: 17 نوفمبر, 2011

أنقذ الطائرة رغم انفجار أوعية دموية بمخه طيار ينجو من موت محقق رغم إصابته بالشلل أثناء الطيران

عملية استخراجه من الطائرة استغرقت 30 دقيقة

عملية استخراجه من الطائرة استغرقت 30 دقيقة

الطيار الجنوب إفريقي داني ميني ينجح في الهبوط بالطائرة سالمًا على الرغم من إصابته بشلل نصفي مفاجئ أثناء التحليق في السماء

  • تاريخ النشر: 17 نوفمبر, 2011

أنقذ الطائرة رغم انفجار أوعية دموية بمخه طيار ينجو من موت محقق رغم إصابته بالشلل أثناء الطيران

 نجح الطيار الجنوب إفريقي داني ميني في الهبوط  بالطائرة سالمًا على الرغم من إصابته بشلل نصفي مفاجئ أثناء التحليق في السماء.

وكان ميني البالغ من العمر 43 عامًا قد أصيب بنزيف في المخ يوم الأحد الماضي أثناء قيامه برحلة جوية متجهة من مدينة بلويمفونتين في جنوب بلاده إلى العاصمة جوهانسبرج لنقل رجل أعمال.  

ونتيجة لشعوره بالإعياء الشديد قرر ميني العودة إلى بلويمفونتين بدلا من الاستمرار في الرحلة، وظل على اتصال بزوجته "أوديت" والمراقبين الجويين الذين أدركوا أن هناك أمرًا خطيرًا نظرًا للتوتر الذي بدا على صوته، بحسب موقع "ديلي نيوز" الجنوب إفريقي.

وعلى الرغم من الإصابة، فقد نجح ميني في الهبوط بسلام، ثم اتصل بالشخصية التي كان من المفترض أن يعود بها ليقدم اعتذاره ويخبره بما حدث، واضطراره على تغيير مسار الرحلة.

وأوضحت زوجته أنها عندما رأته على مقعده كان في حالة أشبه بغياب الوعي، وكان من الصعب عليه أن يتكلم لدرجة أن مسؤولي الطوارئ استغرقوا نصف ساعة في عملية استخراجه من الطائرة. وبمجرد وصوله إلى المستشفى دخل ميني في غيبوبة عميقة.

"بطل"

 

من جانبه، أوضح الدكتور دان هوجو -المشرف على حالة ميني- أن مكانًا ضعيفًا في الأوعية الدموية بالمخ انفجر، وهو ما تسبب في حالة من الشلل في شقه الأيسر.

وفي تعليقها على الواقعة، قالت جوليت إحدى أصدقاء ميني: "لقد عرفت ميني منذ سنوات طويلة وهو في نظري بطل ليس لأنه أنقذ الطائرة فقط، لكن لأنه أنقذ حياة كثيرين على الأرض".   

بدوره قال رجل الأعمال الذي كان من المفترض أن تأتي به الطائرة، لقد عرفت ميني منذ 18 عامًا. إنه لم يكن طيارًا ماهرًا فقط، لكنه أيضًا شخصٌ رائعٌ.