EN
  • تاريخ النشر: 18 مايو, 2012

وجدت أنها تعاني نفس أعراض البطلة المصابة باللوكيميا طالبة تكتشف إصابتها بالسرطان بعد مشاهدة فيلم "حارسة أختي"

أختي

الطالبة عاشت لحظات رعب بعد مشاهدة الفيلم

ذكر موقع "ديلي ميل" البريطاني أنّ أليكس كوبر (17 عاما) من مقاطعة كينت البريطانية، اكتشفت أنها مصابة بالسرطان بعد مشاهدتها فيلم "حارسة أختي" بعد مقارنة أعراضها بأعراض شخصية الفيلم التي أصيبت بالسرطان.

  • تاريخ النشر: 18 مايو, 2012

وجدت أنها تعاني نفس أعراض البطلة المصابة باللوكيميا طالبة تكتشف إصابتها بالسرطان بعد مشاهدة فيلم "حارسة أختي"

 

اكتشفت طالبة بريطانية إصابتها بنوع نادر من السرطان بعد أن شاهدت فيلم "حارسة أختي" من بطولة النجمة الأمريكية كاميرون دياز.

وذكر موقع "ديلي ميل" البريطاني أنّ أليكس كوبر (17 عاما) من مقاطعة كينت البريطانية، اكتشفت أنها مصابة بالسرطان بعد مشاهدتها فيلم "حارسة أختي" بعد مقارنة أعراضها بأعراض شخصية الفيلم التي أصيبت بالسرطان.

وأشار الموقع إلى أنّ حالة كوبر اليوم مستقرة، وهي تتابع دراستها بعد سنتين من خضوعها للعلاج الكيميائي بسبب مرض اللوكيميا.

وقالت كوبر: "كانت هذه اللحظة إحدى لحظات الحياة التي تفوق الواقع.. كنت أشاهد الفيلم وأدركت فجأة أنّ لديّ الأعراض نفسها.. كنت مرعوبة في البداية إلا أنني بدأت أهدّئ من روعي، وقررت استشارة الطبيب الذي أجرى لي تحاليل دم".

وأضافت: "أعتقد أنه لولا مشاهدتي للفيلم لما تم تشخيص المرض في الوقت المناسب".

وأفادت "ديلي ميل" أنّ كوبر كانت تعاني من التعب وأوجاع في رأسها وانتفاخ في بطنها، كما لاحظت وجود قروح في أنحاء جسمها؛ إلا أنها لم تدرك إصابتها بنوع من اللوكيميا إلا في عام 2010 بعد 3 أسابيع من مشاهدتها الفيلم، عندما هرعت لاستشارة طبيب.

يذكر أنّ أحداث الفيلم المقتبس عن كتاب بنفس الاسم للكاتبة الأمريكية جودي بيكو، تدور حول أسرة أمريكية تواجه موقفا صعبا، حين تكتشف إصابة إحدى بناتها بمرض سرطان الدم.

ويسعى كل من الأب والأم (التي تلعب كاميرون دياز دورها) إلى جعل ابنتهما الأخرى "آنا" (إبيجايل برسلين) مهيّأة لأن تكون متبرعة بالأعضاء لشقيقتها المصابة بالسرطان، وذلك عبر إخضاعها لعدد كبير من العمليات والفحوصات الطبية، كما تتضامن الأم مع ابنتها بالتضحية بشعرها.