EN
  • تاريخ النشر: 31 أكتوبر, 2011

رئيس تحرير "الشرق" اعترف بمخالفته للدين صحيفة قطرية تعتذر عن نشر تحقيق حول مثلية "أبو نواس"

صحيفة قطرية

صورة من الموضوع الذي نشرته الصحيفة القطرية

صحيفة "الشرق" القطرية تعتذر لقرائها عن قيامها في عدد يوم الجمعة الماضي بنشر موضوع يتناول قصة جنسية شاذة لأشهر شعراء العصر العباسي "أبو نواسوالمعروف بشاعر الخمر.

اعتذرت صحيفة "الشرق" القطرية لقرائها عن قيامها في عدد يوم الجمعة الماضي بنشر موضوع يتناول قصة جنسية شاذة لأشهر شعراء العصر العباسي "أبو نواسوالمعروف بشاعر الخمر.

فتحت عنوان "الظرفاءكتبت الصحيفة في عددها الصادر الأحد 30 أكتوبر/تشرين الأول الجاري أن أبا نواس وهو في زيارة للخليفة هارون الرشيد أُعجب بغلام جميل لدى الرشيد، وطلب أن يبيت عند الخليفة في تلك الليلة، فأمر الخليفة بأن يبيت أبو نواس على الأرض والغلام (أبو طوق) على السرير.

لكن عندما أتى الصباح قدِم الخليفة، فوجد أبا نواس والغلام معا على السرير، وعندما سأله الرشيد غاضبا عن سبب عدم إطاعته لأوامره، أجابه أبو نواس، قائلا "هزّني الشوق إلى أبي طوق.. فتدحرجت من أسفل إلى فوق".

وأثار نشر هذا الموضوع غضب قطاع كبير من الشباب القطري الذي عبّر عن غضبه عبر تواصله معا في المنتديات وشبكات التواصل الاجتماع مثل تويتر وفيس بوك، وهو ما جعل الصحيفة تسارع لنشر اعتذار رسمي أبرزته في صفحتها الأخيرة.

وجاء في الاعتذار: "تعتذر (الشرق) لقرائها الكرام عن الخطأ غير المقصود الذي وقع بعدد الجمعة في ملحق البراحة، بنشر فقرة لا تتناسب أبدا مع ديننا وقيمنا وأخلاقنا الإسلامية، ونفيد قراءنا الكرام بأنه قد تم اتخاذ الإجراءات الإدارية والجزائية التي تمنع وقوع مثل هذا الخطأ مستقبلا بمشيئة الله. مع إيقاف الصحفي المشرف على الصفحة".

كما وجهت الصحيفة الشكر لقرائها بعدما أبدوا حرصا شديدا على "الشرق" من خلال تنبيهها للخطأ غير المقصود، مؤكدة في الوقت نفسه حرصها على ترسيخ القيم والمبادئ والأخلاق في عملها اليومي.

واستشهدت على ذلك بما تنشره يوميا تحت عنوان "الدين النصيحةمؤكدة أنها أيضا ترفض نشر أي إعلان مدفوع القيمة إذا ما كان فيه خدش للحياء العام، أو تضارب مع العادات والتقاليد.

من جانبه، قال جابر الحرمي -رئيس تحرير صحيفة "الشرقفي تصريح خاص لمراسل -mbc.net: "يوم الجمعة نشرنا موضوعا عن أبي نواس مجمله أنه كان يحب الغلمان، وهذا الموضوع أثار الرأي العام المحلي؛ لأنه تجاوز قيم المجتمع المحافظة الذي له خصوصيته ربما عن مجتمعات أخرى، لذا ارتأينا أنه يجب أن نقدم لجمهورنا الاعتذار عن هذه الهفوة فعندما نخطئ يجب علينا الاعتذار".

وأشار إلى أنه لمس تغيرا إيجابيا في الرأي العام عقب نشر الاعتذار، مضيفا "مثلما وجدنا انتقادا بعد نشر الموضوع، وجدنا تجاوبا كبيرا واستحسانا من القراء والجمهور عبر المنتديات وموقع "تويتر" ومواقع التواصل الأخرى التي أظهرت لنا أن ما قمنا به كان صوابا".

ورأى رئيس تحرير "الشرق" أن المهنية والموضوعية تقتضي الاعتذار الذي قدمته صحيفته للقراء، وأن هذا يرفع من قيمة الجريدة، مشيرا إلى أنه تم إيقاف الصحفي المسئول عن الصفحة، وتكليف آخر بالإشراف عليها، "حرصا على ميثاق الشرف الصحفي الذي تضعه الصحيفة وتسير عليه دائما في خطها التحريري".