EN
  • تاريخ النشر: 12 نوفمبر, 2011

اتصلت بالشرطة وطلبت حمايتها سعودية تقتل والدتها وشقيقها وهميا هربا من الزواج

سعودية تهرب من الزواج

سعودية تهرب من الزواج

فتاة سعودية تلجأ لعمل بلاغ كاذب عن قتل والدتها وشقيقها، لوقف عملية تزويجها بالإكراه من قبل اثنين من أشقائها برجلٍ لا تريد الزواج منه

تلقت الجهات الأمنية بمحافظة الخرج جنوب العاصمة السعودية الرياض بلاغًا من فتاة سعودية تفيد أنها قامت بقتل والدتها وشقيقها، وعند الانتقال إلى الموقع تبين أن الفتاة لجأت إلى تقديم بلاغ كاذب لوقف عملية تزويجها بالإكراه من قبل اثنين من أشقائها برجلٍ لا تريد الزواج منه.

وذكرت صحيفة "اليوم" السعودية الصادرة السبت 12 نوفمبر/تشرين الثاني 2011 أن الجهات الأمنية في الخرج تلقت بلاغًا من فتاة ادّعت أنها قامت بقتل والدتها وشقيقها في منزلها، فهرعت الفرق الأمنية للموقع، حيث خرجت من داخل إحدى الغرف لتعترف أنها لجأت إلى الادعاء بقتل والدتها وشقيقها ليحضر رجال الأمن لتطلعهم على قصتها ومعاناتها.

وقالت: "والدي متوفى، ووالدتي المسنّة وإخوتي من أبي يحاولون إجباري على الزواج من شخصٍ لا أرغب فيه".

وطالبت الفتاة من الجهات الأمنية حمايتها ومنع تزويجها بمن لا تريد، فقام رجال الأمن بتحرير محضر بالواقعة، واقتياد أخويها لمركز الشرطة للتحقيق.