EN
  • تاريخ النشر: 11 نوفمبر, 2011

انهالا عليه بالعصى حتى فاضت روحه قبل وصوله إلى المستشفى زملكاوية يقتلون أهلاويا سخر من هزيمتهم أمام أتلتيكو الإسباني

مشجعا الزمالك لم يحتملا السخرية من هزيمة فريقهم

مشجعا الزمالك لم يحتملا السخرية من هزيمة فريقهم

لقى عامل بقرية "الشيخ حماد" مركز دار السلام بمحافظة سوهاج (جنوب مصر) بعد سخريته من هزيمة الزمالك في المئوية

لقى عامل  بقرية "الشيخ حماد" مركز دار السلام بمحافظة سوهاج (جنوب مصر) مساء الخميس الـ10 من نوفمبر/تشرين الثاني مصرعه بسبب مشادة كلامية، حدثت بينه وبين اثنين يشجعان نادى الزمالك عقب انتهاء مباراته أمام أتليتكو مدريد الإسبانى وخسارته برباعية مقابل هدف.

 

وذكرت صحيفة "الوفد" المصرية الجمعة الـ11 من نوفمبر/تشرين الثاني أن الواقعة بدأت بعد أن تهكم العامل -الذي يشجع فريق "الأهلي"- على نادي الزمالك وبتلاعب لاعبى أتليتكو بفريقهم، فانهالا عليه بالعصى وفاضت روحه قبل وصوله إلى المستشفى.

 

وتلقت الأجهزة الأمنية بلاغا من مستشفى سوهاج الجامعى بوصول محمد السمان كمال الدين -50 سنة، عامل- جثة هامدة، فانتقلت إلى المستشفى للتحقيق في الواقعة.

 

ولدى سؤال عبد المنعم السمان -45 سنة، عامل، شقيق المتوفى- أوضح أنه في أثناء وجود المجنى عليه بصحبة إسلام السيد زكى وعبد المنعم زكى أبو بكر ينتميان إلى عائلة "البخايتة" حدثت مشادة كلامية بينهم، بسبب خلافهم فى الحديث حول مبارة كرة القدم بين الزمالك وأتليتكو مدريد فأوسعاه ضربا بالعصى حتى الموت.

 

وكلفت النيابة العامة إدارة البحث الجنائي بالتحري فى الواقعة، وكشف ملابستها وظروفها وضبط المتهمين والأداة المستخدمة، وحرر محضر بذلك، وجارٍ العرض على النيابة لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.

 

وكان نادي أتليتكو مدريد الإسباني قد تغلب على مضيفه الزمالك المصري الذي يحتفل بمئويته، بنتيجة (4-1)، في المباراة الودية التي جمعت الفريقين على استاد القاهرة.

 

وكان النادي الإسباني الأكثر خطورة وسيطرة على مجريات المباراة في الشوطين، حيث إن نسبة الاستحواذ كانت لصالحه بنسبة 60%، ولم يقدم الزمالك العرض المنتظر منه، على الرغم من افتقاد أتليتكو جهود 7 لاعبين أساسيين لوجودهم مع منتخباتهم.