EN
  • تاريخ النشر: 03 يوليو, 2012

في أحد المدن الروسية رفض الاستحمام فخنقته زوجته بالحبل ثم قطعت جثته ورمتها في الغابة

روسية تقتل زوجها

رفض الاستحمام فقتلته زوجته

من حق كل زوج روسي الآن أن يخاف على حياته بعد أن أقدمت زوجة روسية شابة على قتل زوجها بعد أن طلبت منه الاستحمام ورفض ، فقد ضربته بالمكواة على رأسه ثم خنقته وبعدها قطعت جثته أرباً وألقته في غابة قريبة

  • تاريخ النشر: 03 يوليو, 2012

في أحد المدن الروسية رفض الاستحمام فخنقته زوجته بالحبل ثم قطعت جثته ورمتها في الغابة

 هل يستحق هذا الزوج المصير المحتوم الذي ناله ؟ فما حدث مع هذا الرجل الروسي عقاباً أليما  لرفضه طلب زوجته بأن يستحم ، ومع إصراره على موقفه الرافض من النظافة ، لم تجد زوجته مفراً سوى أن تضربه على رأسه المكواة ثم تخنقه بحبل ، وبعدها قامت بتقطيعه ورمت أشلائه في غابة.

وكانت امرأة روسية قد أقدمت على قتل زوجها وتقطيع أطرافه بسبب رفضه الاستحمام.

وقال المحققين المحليين في بلدة ستافروبول إن المرأة البالغة من العمر 26 عاماً تشاجرت مع زوجها البالغ من العمر 35 عاماً بسبب رفضه الاستحمام فضربته على رأسه بالمكواة ثم خنقته بحبل.  وقامت المرأة بعدها بتقطيع أوصال زوجها ورمت أطرافه في غابة مجاورة. 

وقالت الشرطة إن الجريمة وقعت الاسبوع الماضي وقد تمكنت من اعتقال المرأة التي ستوجه لها تهمة القتل.