EN
  • تاريخ النشر: 15 مارس, 2012

الذكور يشككون في النتائج.. والجنس الناعم يعتبرها "غيرة تفوق النساء على الرجال في التدين بالمغرب يفجر مناوشات إلكترونية بين الجنسين

تفوق النساء على الرجال في التدين بالمغرب يفجر

تقرير الحالة الدينية بالمغرب يثير مناوشات إلكترونية بين رجالها ونسائها

بعدما أكد أن المرأة أكثر تدينا من الرجل في المغرب، تقرير الحالة الدينية يثير جدل إلكتروني صاخب بين الجنس الناعم والخشن

  • تاريخ النشر: 15 مارس, 2012

الذكور يشككون في النتائج.. والجنس الناعم يعتبرها "غيرة تفوق النساء على الرجال في التدين بالمغرب يفجر مناوشات إلكترونية بين الجنسين

(حازم محمود mbc.net:) أثار تقرير الحالة الدينية في المغرب الذي صدر مؤخرا مناوشات إلكترونية بين نساء ورجال المغرب اتخذت من فيس بوك مكانا لها بعد ساعات قليلة من صدوره.

وحمل التقرير الذي جاء في 450 صفحة إشادة بالمرأة المغربية، حيث أشار إلى أنها أكثر تدينا من الرجال، حيث تحرص 59 % منهن على أداء الصلاة مقابل 36% فقط من الذكور.

وقال "عادل مراد" على صفحة "مغاربة الفيس بوك": "على أي أساس تم الخروج بهذه النتيجة.. نحن نسعد أن تكون نساؤنا متدينات، لكن أشك في هذه النتائج".

وذهب "محمد كامل" إلى النتيجة نفسها في تعليقه الذي كتبه على صفحة "مغاربة حتى الموتوأضاف إليها قوله: "الصلاة وسائر العبادات علاقة بين العبد وربه.. لا يصح أن ندخلها مجال التنافس".

واستنكرت لطيفة رحيمي بدورها تعليق كامل، وقالت على نفس الصفحة: "يبدو أن هذه غيرة من الرجال.. التنافس في الخير مقبول، وفي ذلك فليتنافس المتنافسون".

وأخذت "فاتيما أزهار" الجدل إلى منطقة أخرى، وهي تلك المتعلقة بما يثار دائما عن المرأة المغربية بأنها "متحررةوقالت للرجال على صفحة "مغربيات أصيلات": "بدلا من التشكيك في النتائج، استخدموا هذا التقرير في تصحيح صورة المرأة المغربية".

وأبدت أدمن صفحة "المغربيات أشرف بنات الكون" هي الأخرى احتفاء بهذا التقرير، الذي سيساعد على حد تأكيدها، في تصحيح صورة الفتاة المغربية.

وقالت: "عكس كل من تكلموا عن المغرب، بل وبعكس المغاربة أنفسهم، أثبت التقرير أن الفتاة المغربية أكثر تدينًا من أي فتاة عربية أخرى، وأن من تحدثوا عن أن المغربيات هن أكثر نساء العرب تأثرًا بموجة العلمنة والابتعاد عن الدين أخطؤوا في حق المرأة المغربية.