EN
  • تاريخ النشر: 30 سبتمبر, 2011

أكد فيه عدم تلقي أوامر بإطلاق النار على المتظاهرين بالفيديو.. طنطاوي يشهد ببراءة مبارك في حوار تليفزيوني لم يذع من قبل

المشير محمد حسين طنطاوي

المشير محمد حسين طنطاوي

في كلمة لم تذع من قبل كشف المشير محمد حسين طنطاوي أنه لم يتلق أوامر بإطلاق النار على المتظاهرين ، الأمر الذي يعتبره في صالح الرئيس مبارك

 
كشف المشير محمد حسين طنطاوي، القائد الأعلى للقوات المسلحة المصرية، في خطاب ألقاه في مايو/أيار الماضي،  ولم يتم إذاعته كاملاً، أنه لم يتلق أي أوامر بإطلاق النار على المتظاهرين في ميدان التحرير، ما قد يعتبره بعض الأشخاص دليلاً على براءة الرئيس السابق حسني مبارك في القضية.
وقال طنطاوي: "لم يطلب مني أحد شخصيًا ولم يطلب من القوات المسلحة أو المجلس الأعلى للقوات المسلحة إطلاق النار ضد المتظاهرينوكان الفيديو تمت إذاعته في برنامج (منتهى الصراحة) الذي يقدمه الإعلامي مصطفي بكري مساء الخميس 29 سبتمبر/أيلول 2011.
وأكد المشير في خطابه، الذي ألقاه في حفل تخريج دفعة استثنائية من ضباط كلية الشرطة يوم 16 مايو/أيار الماضي ولم يذع من قبل، "هذه شهادة حق وشهادة صدق وأن الله تعالى سيحاسبنا عليها وأنا أمين على ذلك".
وأضاف المشير قائلا "هذا القرار الذي اتخذته القوات المسلحة، يقصد مساندة ثورة 25 يناير، يعني أن الهدف من الثورة لم يكن سيئًا، لكن أهدافنا تلاقت مع أهداف الثورة في ضرورة تغيير المناخ إلى مناخ أكثر حرية وأكثر ديمقراطية".
وجاء في الفقرات التي بثها البرنامج من خطاب المشير التي تذاع لأول مرة قول المشير "اجتمعنا في ذلك الوقت وأخذنا آراء بعضنا والشيء المشرف لكل مجموعة المجلس الأعلى للقوات المسلحة كلها.. كان القرار.. لا.. لا نفتح نيران على الشعب، وكان هذا هو القرار".