EN
  • تاريخ النشر: 17 مايو, 2012

غاصت 50 قدما دون معدات الغوص لمراقبتها بالفيديو.. ألمانية تسبح وسط أسماك القرش دون أجهزة حماية

ملفات فلاش تحتاج إلى تحميل النسخة الأخيرة من Adobe Flash Player وJavascript ليمكنك مشاهدة هذا المحتوى.

في مجازفة كان من الممكن أن تكلفها حياتها، قامت الغواصة الألمانية ستيفاني بريندل بالسباحة وسط مجموعة من أسماك القرش من فصيلة النمر المعروفة بشراستها دون أجهزة وقائية كقفص الحماية، وبلا معدات غوص.

  • تاريخ النشر: 17 مايو, 2012

غاصت 50 قدما دون معدات الغوص لمراقبتها بالفيديو.. ألمانية تسبح وسط أسماك القرش دون أجهزة حماية

(واشنطن - mbc.net) في مجازفة كان من الممكن أن تكلفها حياتها، قامت الغواصة الألمانية ستيفاني بريندل بالسباحة وسط مجموعة من أسماك القرش من فصيلة النمر المعروفة بشراستها دون أجهزة وقائية كقفص الحماية، وبلا معدات غوص.

وتخلت استيفاني (47 عاما) عن قفص الغوص الوقائي لعدة ساعات من أجل السباحة بحرية وسط أسماك القرش في مياه المحيط الهادي على بعد أميال شمال جزر هاواي الأمريكية. بحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

وقالت ستيفاني التي غاصت على أعماق 50 قدما لتقترب من هذه الأسماك: "لا أوصي بالسباحة في الماء مع قروش النمر إذا كانت ستجعلك عصبيا.. الشخصية الهادئة هي أفضل طريقة للحفاظ على هدوء هذه الحيوانات".

وأضافت: "هذه الرحلة حتما أعطتني خبرات مكثفة لتعقب القروش في المياه الزرقاء من فوق ومن أسفلمشيرة إلى أنها تمكنت مراقبة القروش عن كثب.

وتدير ستيفاني شركة رحلات غوص مع أسماك القرش في هاواي مع شريك آخر توفي في عام 2007. وأسست السيدة الألمانية جمعية "حلفاء القرش" والتي تضغط من أجل سن تشريعات لحماية أسماك القرش من الصيد الجائر والقتل.

ولعبت دورا رئيسيا في الحصول على قانون يحظر إزالة زعانف سمك القرش الذي اعتمد في هاواي، والعديد من الولايات الأمريكية.

وفسرت ستيفاني اهتمامها بأسماك القرش بقولها: نحن نريد أن نوضح للناس أن القروش أسماك جميلة وليست قاتلة، من المهم أن نظهر الجانب المختلف لهذه الحيوانات.