EN
  • تاريخ النشر: 07 يونيو, 2012

بعضهم بكى فرحا بالفوز ولم يفعلها عندما بدأ طفله في المشي الإنجليز يحلمون بكأس أوروبا أكثر من التفكير في الجنس أو الزفاف

الإنجليز

أغلب الإنجليز يعتبرون مشاهدة المباريات متعة لا تقاوم

بالنسبة لمعظم الإنجليز، لا يهم التفكير في العلاقة الحميمة مع العشيقة، كما أنه لا يمكن الانشغال بالإعداد لحفل الزفاف؛ فهناك ما هو أهم حاليا وهو الدعاء لمنتخب كرة القدم في بلادهم كي يعود من بطولة كأس الأمم الأوروبية حاملا الكأس.

  • تاريخ النشر: 07 يونيو, 2012

بعضهم بكى فرحا بالفوز ولم يفعلها عندما بدأ طفله في المشي الإنجليز يحلمون بكأس أوروبا أكثر من التفكير في الجنس أو الزفاف

 

بالنسبة لمعظم الإنجليز، لا يهم التفكير في العلاقة الحميمة مع العشيقة، كما أنه لا يمكن الانشغال بالإعداد لحفل الزفاف؛ فهناك ما هو أهم حاليا وهو الدعاء لمنتخب كرة القدم في بلادهم كي يعود من بطولة كأس الأمم الأوروبية حاملا الكأس.

دراسة جديدة نُشرت الخميس 7 يونيو/حزيران قالت إن الكثير من الإنجليز اعتبروا فوز منتخبهم بكأس الأمم الأوروبية لكرة القدم أكثر أهمية من أيام زفافهم، ومن ممارسة الجنس.

الدراسة التي نشرتها صحيفة "دايلي ميرور" وجدت أن مشجعي كرة القدم الإنجليز اعترفوا بأنهم يبكون في مباريات كرة القدم فرحا بتحقيق الفوز أكثر مما يفعلون حين يرزقون بطفل.

وقالت إن واحدا من كل 10 من مشجعي كرة القدم الإنجليز المدمنين أقرّ بأن فوز منتخب بلاده بكأس يورو 2010 يعني له أكثر من يوم زفافه، فيما اعترف 15% منهم بأنهم يفرحون عند فوز فرقهم بمباريات الدوري أكثر مما يفعلون حين يبدأ أطفالهم في المشي، أو بأيامهم الأولى في المدرسة.

الدراسة كشفت كذلك أن الشبان الإنجليز يعتبرون أن متابعة مباريات فرقهم في كرة القدم أكثر أهمية من ممارسة الجنس مع شريكات حياتهم، فيما أبدى 30% من الرجال الإنجليز استعدادهم للقيام بالأعمال المنزلية بالنيابة عن شريكات حياتهم مثل غسل الصحون مقابل مشاهدة مباريات منتخب إنجلترا دون انقطاع.

وأشارت إلى أن واحدا من كل 10 من المشجعين الإنجليز أيضا عرض التخلي عن شرب البيرة إذا كان ذلك يعني مشاهدة مباريات كرة القدم من دون إزعاج من شريكات حياتهم وتعليقات من قبلهن حول سيقان اللاعبين.